تركيا تعتبر أن شراء صواريخ باتريوت لن يؤثر في العقد المتعلق بمنظومة أس-400 الروسية

جنود روس يتفحّصون أنظمة الصواريخ "أس-400 تريومف" في مدينة إليكتروستال الروسية في آب/أغسطس 2007 (AFP)
جنود روس يتفحّصون أنظمة الصواريخ "أس-400 تريومف" في مدينة إليكتروستال الروسية في آب/أغسطس 2007 (AFP)

عدد المشاهدات: 454

أكدت الرئاسة التركية في 24 كانون الأول/ديسمبر الجاري أن شراء تركيا لصواريخ باتريوت الأميركية المضادة للصواريخ لن يؤثر في العقد الذي تم توقيعه مع روسيا لشراء منظومة أس-400، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وقال المتحدث باسم الرئاسة ابراهيم كالين للصحافيين إن “عقد أس-400 تم التوصل إليه والبطاريات الأولى من المقرر أن تسلم في تشرين الأول/أكتوبر. إن العرض الأميركي لبيعنا باتريوت لا يغيّر شيئاً على هذا الصعيد، لأننا لا نعتبر أن كل نظام يشكل بديلاً من الآخر”.

وكانت واشنطن صادقت في 19 كانون الاول/ديسمبر على بيع نظام باتريوت لتركيا بغرض ثني انقرة عن شراء النظام الروسي المنافس. وأعلنت الخارجية الأميركية في بيان موافقتها على هذه الصفقة التي تبلغ قيمتها 3,5 مليارات دولار.

وأوضح متحدث باسم الخارجية الأميركية أن هذا القرار الذي لا يزال من الممكن أن يعترض عليه الكونغرس، يسعى لتوفير “بديل” من منظومة أس-400 الروسية التي تعاقدت بشأنها أنقرة رغم التحذيرات الاميركية. وأضاف “لقد حذرنا بوضوح تركيا من أن شراء محتملا لمنظومة اس-400 يمكن أن يؤدي الى اعادة النظر” في بيع أنقرة مقاتلات أف-35 ويعرضها لعقوبات أميركية.

واعتبر رئيس تركيا رجب طيب اردوغان قبل اسابيع ان بلاده “بحاجة” للمنظومة الروسية.

وساد انفراج العلاقات الاميركية التركية منذ الافراج عن القس الاميركي اندرو برانسون في تشرين الاول/اكتوبر بعد عام ونصف عام من الاعتقال.

  اسرائيل تتسلّم ثلاث مقاتلات أف-35 على أن تشارك في الأنشطة الدفاعية والهجومية

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
x

عدد المشاهدات: 453

هل ستتمسّك ألمانيا بقرارها حظر الأسلحة للسعودية رغم التحذيرات الأوروبية ؟

النتيجة

  مراحل من برنامج الدفاع الجوي والصاروخي التركي