إيران تفشل في إطلاق قمر إصطناعي إلى الفضاء

قمر إصطناعي إيراني
صورة صادرة عن وزارة الدفاع الإيرانية تُظهر في 27 يوليو 2017 قمر اصطناعي من نوع Simorgh (Phoenix) في موقع الإطلاق في مكان غير معروف في إيران (AFP)

قال وزير إيراني في 15 كانون الثاني/ يناير إن بلاده قامت بإطلاق قمر صناعي صوب الفضاء، في خطوة من شأنها أن تثير انتقاد الولايات المتحدة، لكن العملية لم تتكلل بالنجاح.

ونقل التلفزيون الرسمي في إيران عن وزير الاتصالات في البلاد، محمد جواد أزاري جهرومي، أن عملية الإطلاق فشلت في إيصال القمر الصناعي “بايام” إلى المدار.

وبحسب الأسوشيتد برس، فإن الوزير الإيراني عزا الفشل إلى عدم قدرة الصاروخ الحامل للقمر الصناعي على الوصول إلى السرعة المطلوبة في إطار ما يعرف بالمرحلة الثالثة من عملية الإطلاق.

وفي وقت سابق من كانون الثاني/ يناير الجاري، قال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، إن خطط إيران لإرسال أقمار إصطناعية صوب المدار تشكل تحديا لقرارات مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة.

وتمنع قرارات مجلس الأمن إيران من القيام بأي أنشطة ذات صلة بالصواريخ الباليستية القادرة على نقل رؤوس الحرب النووية.

من ناحيتها، تقول إيران إن محاولات إطلاق أقمار صناعية صوب المدار لا تشكل أي انتهاك للقرارات الصادرة عن مجلس الأمن بشأن الصواريخ الباليستية.

وتقول الإدارة الأميركية الحالية إنها تسعى إلى لجم أنشطة إيران التخريبية في منطقة الشرق الأوسط، وفي مايو 2018، انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي المبرم مع طهران وأعادت فرض عقوبات صارمة على إيران.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.