الأبرز

المعاهدة الفرنسية الألمانية الجديدة “مساهمة في إنشاء جيش أوروبي”

مروحيتا Caimen وTiger تحلّقان فوق دبابة Leclerc في عرض تقديمي لوسائل القوات البرية الفرنسية إلى المعهد الفرنسي للدراسات المتقدمة في الدفاع الوطني في 19 تشرين الأول/أكتوبر 2017 في فرساي-ساتوري، فرنسا (AFP)
مروحيتا Caimen وTiger تحلّقان فوق دبابة Leclerc في عرض تقديمي لوسائل القوات البرية الفرنسية إلى المعهد الفرنسي للدراسات المتقدمة في الدفاع الوطني في 19 تشرين الأول/أكتوبر 2017 في فرساي-ساتوري، فرنسا (AFP)

عدد المشاهدات: 431

أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مرة جديدة في 22 كانون الثاني/يناير الجاري عزم ألمانيا وفرنسا على الدفع باتجاه قيام “جيش أوروبي” مستقبلاً، رغم اصطدام هذه الفكرة بمعارضة شديدة وصريحة من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وقالت ميركل إن معاهدة التعاون الفرنسية الألمانية الجديدة الموقعة مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في آخن بألمانيا والتي تنص على تقارب بين البلدين في مجال الدفاع، هي “مساهمة في إنشاء جيش أوروبي”.

وأشارت إلى تطوير “ثقافة عسكرية وصناعة أسلحة مشتركتين” بحسب ما تنص عليه المعاهدة المكملة لمعاهدة الإليزيه الموقعة عام 1963 بين البلدين.

وكان ماكرون وميركل أكدا في الخريف تمسكهما بقيام جيش أوروبي، ما أثار استياء ترامب في ذلك الحين.

واعتبر الرئيس الأميركي المشروع “مهينا للغاية” وحمل على تصريحات الرئيس الفرنسي الذي قال إن هدف هذا الجيش حماية أوروبا من دول مثل روسيا والصين إنما كذلك الولايات المتحدة.

وتنص المعاهدة الجديدة على بند تضامن بين فرنسا وألمانيا في حال تعرض أحدهما لعدوان، استكمالا لبند الدفاع المشترك في نظام الحلف الأطلسي.

  ألمانيا تمدد مشاركتها في التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate