الولايات المتحدة ستبني مستشفى عسكرياً في أبوظبي بتمويل إماراتي

آيدكس 2019
لقطة من معرض آيدمس 2019 الذي انطلق في 17 شباط/فبراير في أبوظبي (الأمن والدفاع العربي - صورة خاصة)

عدد المشاهدات: 360

أعلن مدير وكالة التعاون الأمني الدفاعي الأميركية الجنرال تشارلز هوبر في أبوظبي في 17 شباط/فبراير الجاري أن الولايات المتحدة ستبني مستشفى عسكرياً ضخماً في العاصمة الإماراتية بتمويل من الدولة الخليجية لمعالجة الجنود الاماراتيين والاميركيين المتمركزين في المنطقة، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وقال هوبر لصحافيين على هامش معرض “آيدكس” الدفاعي في العاصمة الاماراتية إن المركز سيكون مشابها للمستشفى العسكري الاميركي الضخم في مدينة لاندسهوت الالمانية، أحد أكبر المراكز الطبية العسكرية الاميركية خارج الولايات المتحدة، والمتخصّص في معالجة الاصابات الجسدية والنفسية.

وأوضح المسؤول الاميركي “عندما تكتمل، ستقدّم هذه المنشأة، المموّلة من الامارات، الدعم الطبي الطارئ المطلوب للقوات الاماراتية وللقوات الاميركية في المنطقة”، من دون أن يحدّد كلفة المشروع.

ولم يعلن المسؤول العسكري موعد البدء ببناء المركز، لكنه أشار إلى ان المحادثات في هذا الشأن انطلقت “ونحن نتطلع لافتتاح المركز بأسرع وقت”، مضيفا “نأمل بأن يساهم المركز في انقاذ الأرواح في المنطقة”.

وتنتشر القوات الاميركية في قواعد عسكرية في الخليج، بينها قاعة رئيسية في قطر، بينما تقاتل القوات الاماراتية المتمردين الحوثيين في اليمن المجاور ضمن تحالف عسكري تقوده السعودية.

ويأتي هذا الاعلان في وقت تشهد المنطقة توترات متصاعدة بين الامارات والسعودية وحلفائهما من جهة، وإيران من جهة اخرى، على خلفية اتهامات ايرانية لأبوظبي والرياض بالتورط في هجمات في إيران.

والامارات حليف رئيسي للولايات المتحدة في الخليج، وتقيم علاقات وطيدة مع إدارة الرئيس دونالد ترامب.

  واشنطن ستواصل مساندة التحالف بقيادة السعودية في اليمن (مسؤول عسكري)

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
x

عدد المشاهدات: 359

هل يمكن لحالة التوتر العسكري المتصاعدة بين الهند وباكستان أن تؤدي إلى حرب بين البلدين؟

النتيجة

  الإمارات تشتري منصات إطلاق صورايخ من "رايثيون" الأميركية بـ1,6 مليار دولار