الأبرز

خبراء سعوديون في إسبانيا للتدريب على صيانة محرّكات مقاتلات التايفون

صيانة المحركات
منصة عرض شركة الشرق الأوسط لمحركات الطائرات خلال معرض دبي للطيران 2017

في سعيها المتواصل لتوطين صناعة محركات الطائرات العسكرية ، أرسلت شركة الشرق الأوسط لمحرّكات الطائرات عددا من موظفيها الى شركة ITP لصناعة الطيران في أسبانيا، للتدريب على صيانة محرّكات المقاتلات.


وبحسب الصفحة الرسمية للشركة على موقع فايسبوك، تأتي هذه الخطوة للتدريب على صيانة محركات طائرات التايفون (EJ200) والذي سيستمر لأكثر من شهر.


والجدير بالذكر أنه تم سابقا ابتعاث عدد من الموظفين لكل من : ألمانيا وبريطانيا وأيطاليا وذلك لتلقي التدريب على صيانة محركات طائرات التورنيدو والتايفون.

وشركة الشرق الأوسط لمحركات الطائرات هي جزء من برنامج التوازن الإقتصادي وهي متخصصة بصيانة وعمرة محركات الطائرات العسكرية.
وفي مقابلة خاصة للأمن والدفاع العربي مع الرئيس التنفيذي للشركة عبدالله العمري خلال معرض دبي للطيران 2017، أكد، ” نحن بصدد الإنتقال في المرحلة المقبلة إلى تصنيع أجزاء من المحرّكات العسكرية داخل المملكة. لدينا مناقشات رفيعة المستوى للتصنيع بالتعاون مع إدارة التصنيع المحلي في وزارة الدفاع السعودية ومع General Electric وشركات أخرى مهتمة في التصنيع. بحيث سنبدأ بتصنيع قطع من المحركات ونصبح مورّدين عالميين للشركة الصانعة.”

هذا وأطلق ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز رؤية السعودية 2030 في نيسان/ أبريل 2016. ومن ضمن بنودها توطين الصناعات العسكرية داخل المملكة وتعزيز دورها كإحدى الدعامات الأساسية في الإقتصاد السعودي. وتسعى رؤية السعودية إلى الوصول بالصناعات العسكرية السعودية إلى نسبة 50% من الطلب المحلي.

وهناك مفاوضات رفيعة المستوى بين الشرق الأوسط لمحركات الطائرات والكويت والإمارات والبحرين والإمارات لكي تقوم الشركة السعودية بصيانة وعمرة محركات الطائرات الحربية في هذه الدول. ف MEPC ID أول شركة خليجية لديها قدرات كبيرة ومتخصصة في المحركات العسكرية. هذ ميزة تنافسية كبرى بالنسبة لنا.

السعودية تنتهي من صيانة وعمرة ثاني جزء رئيس من محرك مقاتلات “تايفون” ‏
وقال العمري، ” نحن لا نستهدف السوق السعودي فقط بل السوق العالمي. كما عندنا خطط لتوسيع السوق إلى صيانة المحركات في دول الخليج وتواصلنا مع الكويت والإمارات والبحرين وعمان على صيانة محركات التايفون. حتى الآن لدينا رخض إصلاح وصيانة المحركات في الخليج ولكننا نطمح وخاصة لصيانة وعمرة محركات C-130، بأن نصبح خلال السنتين المقبلتين أن نصبح Authorized Maintenance Center AMC ل Rolls Royce وهذا ما سيسمح لنا بدخول المنافسة على أي عقد وفي أي مكان في العالم. وقد بدأنا مناقشات مع Rolls Royce حول هذا الموضوع.”

وتجدر الإشارة أن محركات الطائرات العسكرية يجب صيانتها بين كل 150 و 180 يوم. وهي تشكّل 45% من كلفة الطائرة. ككل فإصلاحها يستغرق وقتا طويلا وقطع غيارها مرتفعة التكلفة ومن الضروري الإهتمام بإصلاحها وصيانتها.

وأكد المدير التنفيذي للشركة، ” الشرق الأوسط لمحركات الطائرات تخدم القوات الجوية منذ أكثر من 15 سنة وتقوم بصيانة وعمرة محركات مقاتلات F-15 c & d من طراز F 100/220 ، ومنذ 2013 بدأنا صيانة محركات طائرات النقل C-130. والأسطول السعودي هو أكبر أسطول C-130 خارج الولايات الولايات المتحدة.”

هذا ووقّعت MEPC إتفاقيات مع General Electric لصيانة وعمرة محركات F-15S و F-15 SA من طراز F110-GE-129. وتعتبر قاتلات F-15s و F-15sa هي العامود الفقري للقوات الجوية السعودية. كما وقّعت الشرق الأوسط لمحركات الطائرات مع شركة General Electric إتفاقية على مدى الحياة Lifetime License وهو حصري ل MEPC على محركات T-700 المدمجة على طائرات الأباتشي والبلاك هوك وأعلننا عنها في هذا المعرض وهي إتفاقية طويلة الأمد Exclusive Lifetime License وستقدّم الشركة خلال السنتين القادمة خدماتها من الصياة والإصلاح لمحركات T-700 لطائرات القوات البرية Black Hawk وApache وطيران وزارة الحرس الوطني السعودي. ”

استثمرت الشركة 100 مليون ريال سعودي (حوالي 26.6 مليون دولار) لتوسيع قدراتها وبناء ورش جديدة بحيث تتمكن من إصلاح كافة قطع المحركات داخل المملكة بأيد سعودية. وهذا المشروع سيضيف أكثر من 50% من القوى البشرية العاملة. وستكون الأساس لأي جهد في مجال التصنيع مستقبلا . الشرق الأوسط لمحركات الطائرات هي جزء من منظومة القطاع العسكري الشعودي بشكل عام. وتقدّم خدماتها لهذا القطاع بهدف رفع الجاهزية القتالية للقوات المسلحة بشكل عام.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.