سلاح الجو الإماراتي يتحضّر لشراء طائرة مهمات خاصة جديدة

طائرة تشالينجير 650
صورة لطائرة Bombardier Challenger 650 التي ستحصل عليها دولة الإمارات العربية المتحدة، مقدمة من Aquila Aerospace.

الأمن والدفاع العربي – ترجمة خاصة

سيقوم سلاح الجو الإماراتي بشراء طائرة تجارية جديدة من نوع “تشالنجر 650” (Challenger 650) لتنفيذ  مجموعة متنوعة من المهام بما في ذلك المراقبة البحرية والبحث والإنقاذ والإخلاء الطبي، وفقًا لبيان تم إرساله إلى الصحفيين في معرض آيدكس 2019 الذي أُقيم في أبوظبي من 17 إلى 21 شباط/فبراير الحالي.

في التفاصيل، سيتم تعديل الطائرة التي تصنعها “بومباردييه” (Bombardier) من قبل شركة “أكويلا للطيران” (Aquila Aerospace) ومقرها الإمارات بمساعدة قسم الطائرات المتخصصة في بومباردييه. ومن المتوقع أن يتم تسليمها إلى مركز تعديل الشركة الإماراتية في مطار البطين في أبو ظبي في وقت ما في عام 2019 ومن ثم إدخالها الخدمة.

في حين أن العقد الأولي لا يشمل سوى طائرة واحدة، هناك خيار ثاني في المستقبل للحصول على طائرة ثانية من النوع نفسه.

بالنسبة لما ستقوم به الإمارات بالطائرة، فإن الإصدار من أكويلا يضم مجموعة متنوعة من أنواع المهام. وهي تشمل المراقبة البحرية، البحث والإنقاذ، القيادة والسيطرة، نقل الشخصيات المهمة، الإخلاء الطبي ومهام الاستخبار والاستطلاع والمراقبة (ISR).

تشغّل دولة الإمارات حالياً العديد من الطائرات الأخرى للقيام بأدوار مماثلة، بما في ذلك طائرتي Bombardier Global 6000 تم إعدادهما من أجل مهام المراقبة والاستخبار والاستطلاع، وطائرتي Sشائرتينمراقبة والاستخبار والاستطلاعبة. النوع نفسه.ر الحالي.

aab 200 التي تم إعدادها للتحذير المبكر المحمول جواً، وطائرتي  Bombardier Dash 8 للمراقبة البحرية، ومجموعة متنوعة من الطائرات لدور النقل للشخصيات الهامة. بالإضافة إلى ذلك، فإن القوات الجوية الإماراتية متعاقدة للحصول على طائرات الإنذار المبكر المحمولة جواً من طراز “غلوبال إي”.

وسيشمل العمل على الطائرات الجديدة أبوابًا جديدة ومحطات تشغيل البعثات وتركيب العديد من أجهزة الاستشعار التي لم يتم الإعلان عن نوعها.

لمراجعة المقال الأصلي، الضغط على الرابط التالي:

https://www.defensenews.com/digital-show-dailies/idex/2019/02/20/united-arab-emirates-air-force-to-buy-new-special-mission-aircraft/

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.