هل يتغيّر موقف أميركا تجاه شراء تركيا منظومة أس-400 الروسية؟ أردوغان يعلّق!

منظومة أس-400
نظام الصواريخ المضادة للطائرات الروسي "أس-400" خلال عرضه في كوبينكا باتريوت بارك خارج موسكو في 22 آب/أغسطس 2017 ضمن فعاليات اليوم الأول من المنتدى الدولي التقني العسكري "الجيش-2017" (AFP)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في 26 شباط/فبراير الجاري إنه يأمل بأن تغير الولايات المتحدة موقفها تجاه شراء تركيا منظومة أس-400 الروسية للدفاع الجوي مضيفاً أنه لا عودة عن الاتفاق مع روسيا، وفق ما أعلنت وكالة رويترز.

وأبلغ مسؤولون من الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي أنقرة بأنه لا يمكن دمج المنظومة الروسية في منظومة الحلف للدفاع الجوي والصاروخي وأن شراء نظام أس-400 سيعرض للخطر شراء تركيا للمقاتلة إف-35 التي تنتجها شركة لوكهيد مارتن وربما يؤدي إلى فرض عقوبات أمريكية.

وقال أردوغان لقناة (إن.تي.في) التلفزيونية التركية ”تُجري المؤسسات المعنية المحادثات اللازمة حاليا، وسوف تواصل ذلك. سوف تتحدث أيضا إلى الكونجرس. آمل أن يتغير هذا الموقف (الأميركي) الخاطئ“.

هذا وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قال مؤخراً إن شراء أنقرة منظومة صواريخ أس-400 الدفاعية صفقة محسومة وذلك رغم جهود واشنطن لإقناع أنقرة بشراء منظومة باتريوت الأميركية بدلاً منها.

وكانت السلطات التركية أعلنت مؤخراً عن تأجيل شراء أنظمة الصواريخ المُضادة للطائرات “باتريوت” الأميركية نظراً لأن شروط الصفقة “لا تناسبها على الإطلاق”. ومن المتوقع أن تتسلم أنقرة أنظمة الدفاع الجوي إس-400 الروسية في أوائل تموز/ يوليو، في ظل غياب ما يهدد هذه الصفقة. ولكن هذه التطورات قد تحول دون بذل كل من أنقرة وواشنطن مزيدا من الجهد لتحسين علاقاتهما بعد المواجهة الدبلوماسية المرهقة بينهما.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.