البنتاغون ينفي الطلب من الحلفاء دفع “الكلفة زائد 50%” لقاء القواعد العسكرية الأميركية

قاعدة عسكرية أميركية
طائرة "أم كيو-1 بريداتور" غير المأهولة تحلّق فوق نظيرتها من طراز "أم كيو-9 ريبير" خلال مهمة تدريبية في قاعدة كريش الجوية في 17 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 في ولاية نيفادا الأميركية (AFP)

نفى وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان في 14 آذار/ مارس تقارير تحدثت عن اتباع الولايات المتحدة صيغة “الكلفة زائد 50%” مع حلفائها لدفع كلفة الوجود العسكري الاميركي على أرضهم.

ونقلت “بلومبرغ” في وقت سابق هذا الاسبوع أن الرئيس دونالد ترامب يدفع بهذه الصيغة كأساس للتعامل مع المانيا واليابان وحلفاء آخرين لتعويض واشنطن مقابل نشرها جنودا أميركيين في هذه الدول.

لكن شاناهان أبلغ لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ بأن هذه التقارير “خاطئة”. وقال خلال جلسة استماع “لن نتبع صيغة الكلفة زائد 50 بالمئة”.

وأشار الى انه يتعين على حلفاء الولايات المتحدة أن يدفعوا “حصة عادلة” عندما يكون باستطاعتهم ذلك، لكن لا توجد صيغة تجارية كهذه. وأضاف شاناهان “لن ندير تجارة ولا جمعية خيرية”. ولفت الى ان “الدفع يأتي بأشكال مختلفة. في نهاية المطاف على الناس أن يتحملوا حصتهم العادلة”.

وأوضح انه “ليس باستطاعة الجميع المساهمة. الامر لا يتعلق بثمن الكلفة زائد 50 بالمئة”. ولم يذكر شاناهان ما إذا كان ترامب هو من يقف وراء هذه الصيغة ويدافع عنها.

وكان ترامب قد نبه منذ وصوله الى البيت الابيض حلفاء الولايات المتحدة، خصوصا في حلف شمال الاطلسي وشرق آسيا، الى ضرورة دفع المزيد لقاء الوجود العسكري الاميركي.

وقال البيت الابيض ان هذا يعني ان على الحلفاء في حلف شمال الأطلسي ان ينفقوا 2 بالمئة من ناتجهم المحلي الاجمالي على الدفاع.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.