الأبرز

تزويد مروحية “صياد الليل” الروسية بصاروخ قادر على تدمير الأهداف على مدى أكثر من 25 كلم

مروحية صياد الليل
النسخة الجديدة من مروحية الصياد الليلي من نوع "مي-28 أو بي" (صورة أرشيفية)

يجري العمل حالياً على تزويد مروحية “مي-28 إن إم” (صياد الليل) بصاروخ موجه حديث قادر على تدمير الأهداف على مدى أكثر من 25 كيلومترا، مع العلم أنها تحمل حالياً صواريخ بمدى 15 كيلومتراً، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم الإخباري في 22 آذار/مارس الجاري.

وأفادت وكالة “تاس” الروسية بأن الصاروخ الجديد المسمى بـ “المنتج 305” يستهدف المدرعات والمنشآت الخرسانية، ويمكن استخدامه ليلا ونهارا. وبمقدور مروحية واحدة حمل 8 صواريخ من هذا النوع (4 صواريخ في  كل جنب).

وجاء في بيان نشرته الوكالة أن الصاروخ يحلق أولا استنادا إلى معلومات يزوده بها نظامه الاستمراري الداخلي للملاحة، الذي تدخل المعلومات عن وضع الهدف إلى ذاكرته لحظة انطلاق الصاروخ من المروحية.

أما في المرحلة الختامية للتحليق، فيشغل الصاروخ رأسه الموجه ذاتيا.

وعلاوة على ذلك، فإن المروحية يمكن أن تتلقى إشارة فيديو من الصاروخ عن طريق الخط اللاسلكي المحمي، الأمر الذي يسمح بإعادة توجيهه إلى أهداف أخرى أكثر أهمية.

يذكر أن “مي-28 إن إم” (صياد الليل) تعد مروحية طورت استنادا إلى خبرة المعارك في سوريا. وتستخدم أساسا لتدمير المدرعات المعادية. وزودت المروحية بعد تطويرها بنظام جديد لدلالة الهدف، ورادار يضمن الكشف الدائري ونظام قيادة بعناصر من الذكاء الصناعي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.