جنرال أميركي: ينبغي عدم بيع المقاتلة أف-35 لتركيا إذا اشترت نظاماً دفاعياً روسياً

مقاتلة F-35B
بحارة أميركيون معنيّون بتزويد قنابل GBU-12 Paveway II Plus الموجهة بالليزر على مقاتلات "أف-35بي" خلال عمليات اختبار الطيران في المحيط الهادئ في 5 تشرين الثاني/نوفمبر 2016 (البحرية الأميركية/شركة لوكهيد مارتن)

قال أكبر قائد عسكري أميركي في أوروبا في 5 آذار/مارس الجاري إنه سيوصي بألا تبيع الولايات المتحدة المقاتلة الحربية إف-35، التي تنتجها شركة لوكهيد مارتن، لتركيا العضو في حلف شمال الأطلسي إذا لم تصرف أنقرة النظر عن خطط لشراء نظام دفاع جوي صاروخي من روسيا، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

كان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قال إن بلاده ملتزمة بشراء النظام أس-400 الروسي، رغم تحذيرات الحلف الذي تقوده واشنطن من أن النظام لا يمكن دمجه في نظام الدفاع الجوي للحلف.

وقال الجنرال كيرتس سكاباروتي قائد القوات الأميركية في أوروبا في جلسة استماع للجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ ”نصيحتي العسكرية الأمثل ستكون ألا نمضي قدما عندئذ فيما يتعلق بالمقاتلة أف-35“.

وسكاباروتي هو أيضاً القائد الأعلى لقوات حلف الأطلسي في أوروبا.

وقال مسؤولون أمريكيون إن واشنطن ستسحب عرضها بيع نظام الدفاع الصاروخي باتريوت الذي تنتجه شركة رايثيون لتركيا إذ مضت أنقرة قدما في شراء نظام إس-400 الروسي.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الشهر الماضي إن شراء نظام إس-400 من روسيا صفقة محسومة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate