الأبرز

رادارKuRFS من رايثيون الحل المثالي لأداء مهام متعددة وصعبة في وقت واحد

رادار KuRFS
رادار KuRFS من إنتاج شركة رايثيون

جسم صغير يحلق في السماء، يزيد من سرعته، ثم يغير مساره ويتجه جنوباً نحو قاعدة للجيش الأميركي.


قد يكون أي شيء؛ صاروخاً موجّهاً أو طائرة رباعية محملة بالمتفجرات. وللتأكد مما إذا كان هذا الهدف مجرد طائر ولا يشكل أي مدعاة للقلق، يمكن للجنود الاستعانة بالرادار الذي يعمل بالنطاق الترددي Ku أو ما يعرف برادار (KuRFS) الذي سيلاحق الهدف حتى يتبين ماهيته ومدى خطورته. فمن بين المهام العديدة التي ينجزها هذا الرادار هي تحديد مصادر التهديد الفعلي.


وقال دون ويليامز، مدير خط إنتاج أنظمة الترددات الراديوية متعددة المهام في شركة “ريثيون”: “يشتهر هذا الرادار لدى الجيش بقدرته على القيام بمهام متعددة في الوقت نفسه خلافاً للرادارات الأخرى التي يمكنها القيام بنفس المهام ولكن بفترات منفصلة”.
ويعتمد هذا الرادار الذي صممته وصنعته “ريثيون” على تقنية مصفوفة المسح الإلكتروني النشط (AESA)، والتي تستخدم النطاق الترددي Ku لتتبع الأهداف بدقة، حيث يقوم بمراقبة الأجسام الطائرة، واستشعار التهديدات الأخرى؛ مثل الصواريخ وقذائف المدفعية والهاون، ومن ثم يحذر الجنود منها.


ويتم نشر هذا الرادار كجزء من منظومة مضادة للطائرات بدون طيار (الدرونز) في ساحة المعركة. وعند ربطه مع Coyote UAS من “رايثيون”؛ وهي عادةً طائرة درون ذكية للاستطلاع والمراقبة، يصبح الرادار قوة اعتراضية متحركة تستهدف طائرات الدرونز الصغيرة بأسلوب الضرب للقتل hit-to-kill.


يقوم الجيش الأمريكي بنصب Coyote ورادار KuRFS على عربة مدرعة لتشكيل نظام دفاعي متحرك، كما يقوم بدمج أو اختبار الرادار مع رشاش من عيار50، وصواريخ AI3 الإعتراضية، ومنظومة Phalanx\ الأرضية.


وفي هذا السياق، قال ويليامز: “أصبح بمقدور الجنود الآن اصطحاب هذه المنظومة المضادة لطائرات الدرونز إلى أرض المعركة، إلى جانب استخدمها ضمن قاعدتهم أيضاً. وتعتبر هذه المنظومة فعالة جداً، لا سيما مع تنامي خطر طائرات الدرونز، وتطورها لدرجة تجعل من الصعب رؤيتها”.


وخلال شهري أغسطس وسبتمبر، تمكن رادار KuRFS من التقاط عدة أهداف خلال اختبار مع منظومة الأسلحة الليزرية فائقة الاستطاعة من “رايثيون”.


ومن جانبه، قال الدكتور بن أليسون، مدير خط إنتاج أنظمة الأسلحة الليزرية عالية الاستطاعة في “رايثيون”: “قبل أن يتمكن السلاح الليزري من تدمير طائرات الدرونز من مسافة بعيدة يجب أن يكتشف وجودها أولاً. ويوفر رادار KuRFS دقة عالية ضمن نطاق واسع. وعند اقتران هذا المستوى من الدقة مع القدرة على ملاحقة أهداف متعددة يصبح السلاح الليزري عالي الاستطاعة قوةً فتاكة”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
WhatsApp chat