روسيا تختبر صاروخاً جديداً في سوريا

مروحية مي-28 إم
مروحية مي-28 إم "صياد الليل" (صورة أرشيفية)

عدد المشاهدات: 835

يجري اختبار صاروخ موجه مخصص لـ “الصياد الليلي” المحدثة على الجبهة السورية، حسبما نقلت وسائل إعلام روسية عن مصدر في صناعة الدفاع، في 24 آذار/ مارس.

وقال المصدر: “إن أحدث صاروخ موجه بعيد المدى “إيزديليا 305″ بنظام توجيه مشترك يتم اختباره في سوريا”. وهو قادر على ضرب مركبات مدرعة ومنتجات خرسانية على مسافة تصل إلى 25 كيلومترا على مدار الساعة. ويبلغ مدى الصواريخ الموجهة الحالية في المروحية 15 كيلومترا.

ويتحرك “إيزديليا 305” إلى الهدف وفقا لنظام الملاحة على متن المروحية، وعند الاقتراب من الهدف يعمل الرأس الحربي الموجه بنفسه.

ويمكن أن تحمل مروحية واحدة من “مي-28إن إم” 8 صواريخ من هذا النوع.

وكان قد أعلن في وقت سابق أن “الصياد الليلي” المحدثة جهزت بنظام استطلاع هجومي “ذكي”. هو من يحدد الهدف في ساحة المعركة ويختار نوع السلاح ويطلق النار.

بالإضافة إلى ذلك ، يقوم النظام باختيار مسارات للرحلات سالكة وأكثر أمانًا.

  سلاح الجو الروسي يتسلم دفعة أولى من مروحيات "صياد الليل" المطوّرة

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.