الأبرز

شركة بيلاروسية تكشف عن أسلحة فعالة لمكافحة الدرونات الصغيرة

بندقية "غروزا أر 2"
بندقية "غروزا أر 2"

تعتزم شركة “رادار” البيلاروسية أن تكشف في معرض “MILEX-2019″، الذي سيقام قريباً في العاصمة البيلاروسية مينسك، عن بنادق إلكترونية جديدة تكافح الدرونات الصغيرة، بحسب ما نقلت روسيا اليوم في 24 آذار/ مارس.

وسبق للشركة البيلاروسية أن كشفت في معرض “IDEX 2017” في أبو ظبي عن بندقية “غروزا-أر” للحرب الإلكترونية، والتي من شأنها مكافحة الطائرات والمروحيات صغيرة الأبعاد من دون طيار.

لكن بعض الخبراء لم ترضهم آنذاك أبعاد البندقية التي وضعت في حقيبة ظهر بوزن 18 كيلوغراما. وأدخل خبراء الشركة تعديلات في تصميم البندقية، لتصبح أصغر أبعادا ووزنا. وأطلقت عليها تسمية “غروزا-أر 2” التي تعمل على مدى 500 متر، خلافا لسابقتها التي بلغ مدى عملها 3 كيلومترات. لكن وزنها انخفض حتى 7 كيلوغرامات، ويمكن وضعها داخل حقيبة صغيرة، وليست بحاجة إلى بطاريات ضخمة.

وتخصص البندقية الجديدة لمنع الطائرات والمروحيات صغيرة الأبعاد من دخول منطقة أو منشأة سرية عن طريق إسكات قنوات التحكم فيها بترددي 2.4 و5.8 غيغاهيرتز، كما يتم إبطال عمل أجهزة الملاحة “جي بي إس” و”غلوناس”. ويمكن أن تعمل البندقية دون انقطاع لمدة 30 دقيقة.

ومن المفترض أن تكشف الشركة عن سلاح فعال آخر، وهو الرادار الطائر “غروزا أو”، الذي تم تصميمه على شكل درون يحلق إلى مدى كيلومترين، ويبقى في الجو مدة 30 دقيقة ليحدد إحداثيات مركز قيادة الطائرات والمروحيات من دون طيار، ويتابع مساراتها ويصورها بالكاميرا ويرسل المعلومات إلى مركز القيادة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.