الأبرز

كيف ردّت تركيا على حادثة “تحرّش” طائراتها بمروحية رئيس الوزراء اليوناني؟

مقاتلة أف-16
مقاتلة أف-16 التركية (صورة أرشيفية)

نفت مصادر أمنية تركية في 25 آذار/مارس الجاري تعرض فعالية شارك بها رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس، لتحرش طائرات حربية تركية في بحر إيجة، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

وأكدت المصادر لوكالة الأناضول، أن بعض وسائل الإعلام نقلت شائعة تحرش مقاتلات تركية في فعالية شارك رئيس الوزراء اليوناني في بحر إيجة.

وأضافت أن “المقاتلات التركية لم تنخرط في أي عملية تحرش في إيجة ونفذت مهماتها المعتادة”.

وكان رئيس وزراء اليونان اليكسيس تسيبراس إن طائرات تركية حلقت قرب طائرته الهليكوبتر عندما كان متوجها إلى جزيرة يونانية لإحياء ذكرى انتفاضة عام 1821 ضد الحكم العثماني.

من جهته، قال مسؤول عسكري يوناني لرويترز إن طائرات أف-16 يونانية اعترضت الطائرات التركية على بعد نحو أربعة أميال من الطائرة الهليكوبتر التي كان تسيبراس يستقلها.

وقال مصدر أمني تركي إن الطائرات التركية كانت تنفذ عددا من المهام الاعتيادية. ومضى المصدر قائلا ”لم تكن هناك محاولة اعتراض من جانب المقاتلات التركية خلال نشاط رئيس الوزراء اليوناني اليوم“.

وعلى الرغم من أن تركيا واليونان عضوان في حلف شمال الأطلسي فإن هناك خلافات بينهما منذ وقت طويل ابتداء من جزيرة قبرص المقسمة عرقيا إلى المجال الجوي وحقوق الطيران. وساءت العلاقات منذ رفض اليونان تسليم ثمانية من أفراد الجيش التركي تتهمهم أنقرة بالضلوع في محاولة الانقلاب الفاشلة التي وقعت في عام 2016.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.