مسؤول: الأنظمة القتالية الروسية تسيطر بالكامل على منطقة البحر الأسود

‏"فيشني فولوتشوك"
‏"فيشني فولوتشوك" الصغيرة المزودة بصواريخ "كاليبر"، أحدث سفينة صواريخ صغيرة في أسطول البحر ‏الأسود. هي السفينة السادسة التي تم تصنيعها في إطار مشروع "بويان-إم" (وكالة سبوتنيك)‏

عدد المشاهدات: 517

أكد رئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الإتحاد الروسي، فيكتور بونداريف في 18 آذار/مارس الجاري، أن الأنظمة القتالية الروسية تسيطر بالكامل على منطقة البحر الأسود، وهو أمر ضروري نظرا للاستفزازات المستمرة لسفن الناتو، يحسب ما نقلت وكالة سبوتنيك الروسية.

وفي هذا الإطار، قال بونداريف للصحفيين بمناسبة الذكرى الخامسة لعودة القرم إلى روسيا الاتحادية: “اليوم، تسيطر الأنظمة القتالية الروسية بالكامل على منطقة البحر الأسود، وأصبحت شبه جزيرة القرم” حاملة طائرات غير قابلة للإغراق”. وبالنظر إلى أن سفن الناتو تقوم بدوريات مستمرة في منطقة البحر الأسود، وتنظم الاستفزازات هناك، فإن تعزيز مجموعتنا المضادة للسفن يمتلك أهمية خاصة”.

وأشار السناتور الروسي إلى أن هذه الخطوات تتخذها روسيا لإنشاء توازن قوى في هذه المنطقة من أجل درء التهديدات المتعلقة بنشر إمكانات إضافية على طول الحدود الروسية وإنشاء جسور وقواعد يمكن استخدامها في ظل ظروف معينة لمحاولة إبراز القوة في العلاقة مع روسيا.

وأعلن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، بداية الشهر الجاري، أن بلاده زادت قواتها العسكرية في القرم من أجل الدفاع عن شبه الجزيرة ومصالح روسيا في البحر الأسود.

يذكر في هذا السياق أن وزارة الدفاع الروسية، كانت قد أعلنت في وقت سابق، عقب إعلان أوكرانيا فرض قانون الطوارئ، بعد احتجاز موسكو لـ 3 سفن تابعة للبحرية الأوكرانية، أنها ستنشر قريباً أنظمة صواريخ أرض جو جديدة، في شبه جزيرة القرم.

وتجدر الإشارة إلى أن إقليم شبه جزيرة القرم، عاد إقليمياً روسيا فيدراليا، بعد استفتاء جرى يوم 16 مارس/ آذار 2014، في شبه جزيرة القرم وسيفاستوبول، وصوتت الأغلبية لصالح الانفصال عن أوكرانيا، والانضمام إلى روسيا.

وتعتبر أوكرانيا من جانبها، شبه جزيرة القرم، جزءا من أراضيها وتم احتلالها من قبل روسيا مؤقتاً.

  خطة عسكرية روسية "تسحق" الغرب بدون رصاصة واحدة!

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مراراً بأن الاستفتاء في شبه جزيرة القرم، يتفق مع القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.