الأبرز

وكالة: المفاعل النووي الرئيسي في كوريا الشمالية مغلق منذ شهور

كوريا الشمالية
صورة صادرة عن وكالة الأنباء الكورية المركزية الرسمية الكورية الشمالية (KCNA) في 25 أيار/مايو 2018 تُظهر "احتفالًا بهدم" منشأة تجارب نووية في كوريا الشمالية (AFP)

قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة في 4 آذار/مارس الجاري إن المفاعل النووي الذي يعتقد أنه زود الأسلحة النووية الكورية الشمالية بالكثير من البلوتونيوم أغلق فيما يبدو خلال الأشهر الثلاثة المنقضية لكن لم تشر إلى سبب، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

والمفاعل الذي يعمل بطاقة خمسة ميجاوات جزء من مجمع يونجبيون النووي الكوري الشمالي الذي كانت إمكانية إنهاء نشاطه موضوعا رئيسيا في محادثات القمة بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والرئيس الكوري الشمالي كيم جونج أون في فيتنام الأسبوع الماضي.

وطردت كوريا الشمالية مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ومقرها فيينا، عام 2009. وتراقب الوكالة الأنشطة النووية الكورية الشمالية حاليا بشكل رئيسي من خلال صور الأقمار الصناعية.

ويعتقد بعض المحللين المستقلين الذين يستخدمون أيضا صور الأقمار الإصطناعية أن المفاعل المتقادم به مشاكل فنية.

وقال يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في كلمة خلال اجتماع مغلق لمجلس محافظي الوكالة هذا الأسبوع ”لم تلاحظ الوكالة أي مؤشرات على عمل المفاعل الذي يعمل بطاقة خمسة ميجاوات (كهربية) منذ أوائل ديسمبر كانون الأول 2018“.

وأضاف أمانو أنه لم تكن هناك مؤشرات على أنشطة للمعالجة في المعمل الكيميائي الإشعاعي الذي يفصل البلوتينيوم من الوقود المستنفد“.

ومضى قائلا لكن منشأة يعتقد على نطاق واسع أنها تستخدم في تخصيب اليورانيوم، وهي عملية يمكن أن تنتج أيضا المادة المستخدمة في صنع قنابل نووية، تعمل فيما يبدو. كما استمرت أعمال البناء في مفاعل تجريبي للماء الخفيف.

وقال أمانو ”في مفاعل الماء الخفيف رصدت الوكالة مؤشرات على أعمال بناء مستمرة. كما لاحظنا أيضا مؤشرات على استعمال متصل لمنشأة التخصيب بأجهزة الطرد المركزي“.

وكررت الوكالة الدولية للطاقة الذرية القول إنها مستعدة للقيام بدور رئيسي في التحقق من الأنشطة النووية الكورية الشمالية في حال التوصل إلى اتفاق سياسي معها.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.