الجيش الجزائري يستخدم راجمات صواريخ “تي أو إس-1أ” خلال مناورات

راجمة صواريخ سولنتسيبيوك
راجمة صواريخ سولنتسيبيوك

عادت القوات الجزائرية لتستخدم راجمات “تي أو إس-1أ” خلال تدريباتها. وقالت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” إن قذائفها الصاروخية من عيار 220 ملم دمرت نقطة ارتكاز العدو الافتراضي.

وترمي راجمة “تي أو إس-1أ” التي يسميها العسكريون الروس “سولنتسيبيوك” (لفحة الشمس)، القوات المعادية بالقذائف الصاروخية اللاهبة التي تزن الواحدة منها 216 كيلوغراما ويبلغ طولها نحو 3700 ملم ويصل مداها إلى 6000 متر، وتستطيع تحمل درجة حرارة 50 فوق الصفر.

وأصبحت كازاخستان أول دولة أجنبية اشترت راجمات “تي أو إس-1أ”. ووُضعت الراجمات التي اشترتها كازاخستان على شاسيه دبابة “تي-90إس”.

ثم أبلت آليات مماثلة بلاء حسنا في العراق خلال حربه على تنظيم “داعش” الإرهابي.

كما ساهمت راجمات “تي أو إس-1أ” مساهمة كبيرة في تدمير مختلف المجموعات الإرهابية في سوريا.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.