برج مدرّعة على ظهر سيارة في طرابلس!

برج مدرّعة
برج مدرّعة على ظهر سيارة في طرابلس في 12 نيسان/ أبريل

رصد متابعون مؤخرا عربة هامفي ركّب على ظهرها برج مدرعة بمدفع عيار 90 مم، وهي تسير في أحد شوارع منطقة وادي الربيع الواقعة جنوب غربي طرابلس.

وعلّقت في هذا الصدد مجلة “المصلحة القومية” الأميركية قائلة إن رسالة واحدة فقط يمكن أن تبعث بها حين تنطلق في حيّكم بمدفع من عيار 90 مم على ظهر سيارتك وهي: جئت إلى هنا لأفعل ما يحلو لي.

وركب الليبيون على العربة العسكرية الأميركية برجا يعود للمدرعة الفرنسية “Panhard AML-90″، بمدفع قادر على إطلاق قذائف “D921” من عيار 90 مم على أهداف تبعد 1500 متر.

ونقلت المجلة عن وكالة أنباء رويترز أن العربة تعود لتشكيل مسلح ينتمي أعضاؤه لمدينة مصراتة ويعملون تحت لواء “قوة حماية طرابلس” التي اشتبكت في المدة الأخيرة مع قوات الجيش الوطني الليبي بالقرب من العاصمة، في ما وصف من قبل صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية بأنه “أكبر تصعيد للعنف في البلاد” منذ الإطاحة بالقذافي عام 2011.

وأشارت المجلة الأميركية المتخصصة في الشؤون العسكرية والاستراتيجية إلى أن التعديلات التقنية التي يدخلها المسلحون على آليات شركة “تايوتا” أصبحت بمثابة وسيلة مضمونة للغاية في النزاعات غير النظامية في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، لافتة إلى أن المهندسين الليبيين بوجه خاص، تمكنوا من تركيب حتى أكثر أنظمة الأسلحة غير المتطابقة على شاحناتهم الصغيرة، بما فيها منصات إطلاق صاروخية مخصصة في الأصل للطائرات.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.