روسيا تكشف عن ذخائر جوية “بلاستيكية” في معرض لاد في البرازيل

ذخائر جوية بلاستيكية
ذخائر جوية بلاستيكية من إنتاج شركة "تيخماس" الروسية

كشفت شركة “تيخماش” الروسية في معرض “Latin America Aerospace and Defence” العسكري في البرازيل، عن ذخائر جوية مزودة بأجزاء بلاستيكية.

وقال ناطق باسم الشركة في 4 نيسان/ أبريل  إن الذخائر عيار 30 ملم، تستخدمها المدافع الأوتوماتيكية في مقاتلات “سو-57″ من الجيل الخامس و”سو-25″ و”ميغ-29” ومروحيات “مي-2 ديبي” وغيرها، ويمكنها تدمير الأهداف البرية المدرعة والمزودة بدروع خفيفة.

وأوضح الناطق أن من مميزات الذخيرة استخدام طوق بلاستيكي موجه بدلا من الطوق النحاسي، الأمر الذي يسمح برفع الفاعلية القتالية للمدفع، بما في ذلك عند إطلاق النيران برشقات.

وعلاوة على ذلك، فإن استخدام الطوق الموجه البلاستيكي يخفض من الاستهلاك الميكانيكي لماسورة المدفع.

ومن المعروضات الأخرى التي كشفت عنها شركة “تيخماش” الروسية، قنبلة نفاثة متعددة المهام عيار 10.5 سنتيمتر لقاذف قنابل وحيد الاستخدام، حيث يبلغ طول القنبلة مترا واحدا، ووزنها 8.5 كيلوغرام، ومدى إصابة الهدف 600 متر. وتتفوق القنبلة حسب مواصفاتها التقنية على مثيلاتها الأجنبية كلها.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.