أنظمة التواصل الآمن من Ultra Electronics مصممة خصيصاً لدولة في الشرق الأوسط

Ultra Electronics
منصة عرض شركة Ultra Electronics البريطانية في Idef 2019 (الأمن والدفاع العربي- خاص)

أغنس الحلو زعرور- إسطنبول


صممت شركة Ultra Electronics نظام التواصل الآمن بحسب متطلبات دولة شرق أوسطية بعد أن فازت بعقد لتزويدها بهذه الأنظمة، بحسب مصادر الأمن والدفاع العربي. وبعد أن طلبت الدولة الحصول على المنظومة شرط أن تتوافق عملانياً مع الناتو على الرغم من أن الدولة ليس ضمن حلف شمال الأطلسي، قامت الشركة بتصميم النظام، ليعمل داخل الدولة ثم بدأت بالبناء على التصميم الأساسي.

ويمكن لنظام التواصل الآمن من إنتاج شركة Ultra Electronics نقل 7 أنواع مختلفة من المعلومات من بينها القيادة والسيطرة، والصوت والصور والفيديو، كلها عبر صندون واحد للتواصل.

ولعل أبرز سمات هذا النظام، أن الشركة تزوده مع تقنية تشفيره، وبالتالي لا تحتاج الدولة إلى طرف ثالث ليفك لها الشيفرات للحصول على المعلومات الآمنة، بل تستطيع وبقدرات محلية تحليل البيانات بعد حصولها على تقنية التشفير من Ultra Electronics.

وتجدر الإشارة إلى أن Ultra Electronics البريطانية تعنى بقطاعات الدفاع والطيران والأنظمة الإلكترونية وحلول التواصل الآمن.

وعرضت الشركة أحدث حلولها للتواصل الآمن في معرض الدفاع الدولي IDEF 2019 في إسطنبول، خاصة أن تركيا تشغل الكثير من المعدات الدفاعية التي تحتاج إلى التواصل الآمن .

وعادة ما يتم نقل كل نوع من المعلومات (الصور مثلا أو الفيديو…) عبر صندوق واحد وبالتالي يحتاج نقل الأنواع المختلفة من المعلومات صناديق كثيرة، إلا أن الشركة البريطانية إستطاعت تأمين نقل هذه المعلومات كلها عبر صندوق واحد، بالإضافة إلى التشفير.

هذا وتلغي هذه التقنية المستحدثة إعتماد الدولة على أي طرف ثالث أثناء أداء القوات المسلحة – وتحديداً الجوية مهامها.

كما عرضت الشركة في منصة عرضها في IDEF 2019، نظام نقل البيانات الذكي الذي يتزوّد به جندي الحروب المستقبلية. وهذا النظام Ultra Link يسمح بربط كل الأنظمة المعرفية التي يرتديها الجندي مثل الراديو وغيرها من الأنظمة.
وتتميز هذه التقنية بسعرها المنخفض واستخدامها تقنيات الذكاء الإصطناعي وبطارية واحدة.
وعلمت الأمن والدفاع العربي أن الشركة في مباحثات متقدمة مع دولة في الشرق الأوسط لبيعها هذه المنظومة ولكن العقد لم يكشف عنه بعد.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.