أول طائرة ‏GlobalEye‏ لدولة الإمارات ستكون جاهزة في الربيع المقبل

شركة ساب
اللواء عبد الله الهاشمي (المدير التنفيذي) للتحليل الاستراتيجي بوزارة الدفاع الإماراتية يتلقّى نموذجًا عن طائرة المراقبة "جلوبال 6000" من رئيس ساب هاكان بوشخي، في معرض دبي للطيران. في نوفمبر 2015 (AFP)

الأمن والدفاع العربي – ترجمة خاصة

أعلن هاكان بوسخي، الرئيس التنفيذي لشركة “ساب” (Saab) السويدية، إنه من المقرر تسليم أولى طائرات الاستطلاع طراز GlobalEye من أصل ثلاث وحدات لدولة الإمارات العربية المتحدة في نيسان/أبريل 2020.

في الوقت نفسه، قامت الطائرة الثانية بأولى رحلاتها في كانون الثاني/يناير الماضي على أن يتم تحديد موعد برنامج الاختبار قريباً، كما أكد لارس توسمان، رئيس قسم حلول الرادار في الشركة خلال مؤتمر صحفي.

هذا ويتم حالياً اختبار أول طائرة في غرناطة، إسبانيا، حيث تتناسب الظروف المناخية بشكل أكبر مع تلك الخاصة بدولة الإمارات. أما الطائرة الثالثة، فهي قيد الإنتاج حالياً.

يُشار إلى أنه توقيع عقد الإطلاق الأولي بقيمة 1.27 مليار دولار لبرنامج طائرة المراقبة في تشرين الثاني/نوفمبر 2015، وبعد 28 شهرًا قامت طائرة GlobalEye برحلتها الأولى. تم تطوير الطائرة على أساس Bombardier Global 6000/6500 طويلة المدى، وقد تم تعديلها بواسطة شركة “ساب” لتتمكن من حمل وزن الرادار الجديد Erieye ER على ظهرها. يمكن للطائرة أيضاً حمل رادار مراقبة بحري يمكنه الكشف عن أهداف صغيرة مثل مركبة التزلج على الماء. وأوضح توسمان أن الرادار البحري، عند استخدامه بالاقتران مع Erieye ER، سيمكّن من اكتشاف المنظار الواسع. هذا وتحمل الطائرة أيضًا مؤشر هدف (Target Indicator) بعيد المدى واسع النطاق.

في هذا الإطار، أوضح إريك وينبرج، كبير مديري حلول الرادار في ساب، أنه “من الصعب للغاية التشويش على نطاق S-band الذي يستخدمه رادار Erieye الجديد نظرًا لشعاعه الضيق، مضيفاً أنه لم يتم تطويره خصيصًا لـGlobalEye ، بل لأن مكافحة التشويش كانت دائمًا عملية مهمة [بالنسبة للسويد] نظرًا لجارتنا [روسيا]”.

ويقول توسمان إنه على الرغم من الحمولة النافعة، يبدو أن الطائرة تتعامل بشكل جيد حيث “تحلق إلى حد كبير مثل إصدار كبار الشخصيات”، مضيفًا أن GlobalEye ستنافس في السوق العالمية على طائرات المراقبة حتى “للعملاء الذين قد لا يختارون نفس النسخة”.

تجدر الإشارة إلى أن شركة ساب تمكّنت من تأسيس شركة خاصة بأنظمة الرادار مملوكة بالكامل في أبو ظبي، Saab Ltd، للمساعدة في خدمة النظام وتكون قاعدة لأنظمة الرادار في الشرق الأوسط.

لمراجعة المثال الأصلي، الضغط على الرابط التالي:

https://www.defensenews.com/global/europe/2019/05/24/saab-first-globaleye-plane-for-uae-will-be-ready-next-spring/

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
WhatsApp chat