الجيشان الألماني والهولندي يعلّقان تدريب القوات العراقية وسط التوتر مع إيران

الجيش العراقي
جندي من الجيش العراقي يحمل بندقية هجومية من طراز M16 بينما كان يقف حراسة على أطلال موقع نمرود الأثري ، والتي تضررت بشدة من جهاديين من تنظيم الدولة الإسلامية، بعد استعادة القوات العراقية للبلدة القديمة الواقعة على بعد 30 كيلومترا جنوبا. من الموصل في محافظة نينوى (AFP)

عدد المشاهدات: 397

أعلنت ألمانيا وهولندا في 15 أيار/مايو الجاري وقف عمليات تدريب الجنود العراقيين وسط التوترات بين ايران والولايات المتحدة، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية ينس فلوسدورف للصحافيين “لقد أوقف الجيش الألماني تدريبه” للجنود العراقيين، متحدثاً عن “زيادة اليقظة” لدى الجيش الألماني في العراق. 

وقال فلوسدورف ان عمليات التدريب قد تستأنف خلال الأيام المقبلة وأنه “لا يوجد تهديد ملموس” في الوقت الحالي. 

ويوجد نحو 160 جندياً ألمانياً في العراق من بينهم 60 في التاجي شمال بغداد و100 في اربيل في كردستان العراق.

من ناحية أخرى ذكرت وزارة الدفاع الهولندية أنها أوقفت كذلك عمليات التدريب التي تقوم بها في العراق بسبب “التهديدات”، بحسب وكالة الانباء الهولندية. 

ويقوم أكثر من 50 جنديا هولنديا بتدريب قوات كردية في اربيل في إطار التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية، بحسب الوكالة. 

وذكر موقع وزارة الدفاع أن هولندا تشارك بخبيرين عسكريين وأربعة خبراء مدنيين في “مهمة بناء القدرات” التابعة لحلف شمال الأطلسي في بغداد. 

وذكرت ليتوانيا، التي تنشر ثمانية جنود في العراق، أنها لا تعتزم وقف مهمتها. 

  تقرير يعتبر جهوزية الجيش الألماني "مقلقة"

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.