العثور على أجزاء مقاتلة “إف-35” اليابانية

مقاتلة إف-35 الأميركية
مقاتلة إف-35 الأميركية (صورة أرشيفية)

عثر الجيش الياباني على شظايا طائرة من طراز “إف-35أ” من الجيل الخامس تحطمت في 9 نيسان/ أبريل الماضي، وقد تعرض الجناح وأجزاء المحرك لأضرار بالغة.

ويعتزم الغواصون مواصلة البحث عن شظايا أخرى من الطائرة لتحديد أسباب الحادث.

وقال وزير الدفاع الياباني تاكيشي أوايا لوكالة “كيودو”: “لقد تم رفع الحطام الذي تم العثور عليه إلى السطح، وقد لحقت به أضرار بالغة. سنواصل البحث المكثف في القاع، لا تزال هناك شظايا متناثرة من الطائرة”.

يذكر أن مقاتلة F-35A تحطمت في 9 أبريل/ نيسان على بعد 135 كيلومترا عن ساحل اليابان. كان خلف المقود طيار لديه خبرة عالية، أكينوري خوسومي، الذي كان لديه 3200 ساعة طيران. تم إرسال طائرة الدورية الأميركية P-8A المضادة للغواصات ومدمرة Stethem إلى موقع سقوط الطائرة.

بالإضافة إلى ذلك، شاركت طائرات الاستطلاع العسكرية U-2 والقاذفة B-52 في الإنقاذ. وبمساعدة السفينة الأمريكية “Van Gogh” تمكن رجال الإنقاذ من العثور على جزء من “الصندوق الأسود”، لكن لم يكن فيه حامل ذاكرة. بعد ذلك، أكمل ممثلو الولايات المتحدة مشاركتهم في عملية البحث والإنقاذ.

لم تعرف أسباب تحطم الطائرة حتى الآن. ووفقا لأحد الاحتمالات نتج الحادث عن نقص الأوكسجين في قمرة القيادة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.