بريطانيا ترفع مستوى التأهب لقواتها ودبلوماسييها في العراق.. والسبب إيران

تيريزا ماي
رئيسة وزراء بريطانيا تريزا ماي أثناء تفقد القوات البريطانية في العراق. (صورة من أرشيف رويترز)

ذكرت شبكة سكاي نيوز أن بريطانيا رفعت مستوى التأهب لقواتها ودبلوماسييها في العراق، نظراً لمخاطر أمنية كبيرة من إيران.

وأكدت الشبكة أن تقييم الحكومة البريطانية لخطورة الموقف تشابه نظيرتها الأميركية، التي سحبت، في 15 أيار/مايو الجاري الأميركيين غير الأساسيين من العراق بسبب “تهديد وشيك على صلة مباشرة بإيران”.

وأوضح أحد هؤلاء المسؤولين أن هذا التهديد “حقيقي”، لافتا إلى أن “ميليشيات عراقية بقيادة الحرس الثوري الإيراني” تقف وراءه.

وأضاف أمام صحفيين في واشنطن: “إنه تهديد وشيك يطاول طواقمنا”، حسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وردا على سؤال عما إذا كانت طهران ضالعة في هذه التهديدات، من وجهة نظر الإدارة الأميركية، قال مسؤول آخر: “الأمر مرتبط مباشرة بإيران، عدد كبير من التهديدات على صلة مباشرة بها”.

وتحدث المسؤولون عن معلومات استخباراتية جديدة أفضت إلى قرار سحب قسم من الدبلوماسيين في العراق.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.