الأبرز

تركيا تطوّر جهازا آليا لتنظيف الأسلحة محلياً

منظومة آلية لتنظيف الأسلحة تركية الصنع
منظومة آلية لتنظيف الأسلحة تركية الصنع

نجحت شركة تركية في تطوير جهاز آلي لتنظيف سبطانات الأسلحة، بإمكانات محلية، من شأنه تسهيل عمل المدفعيات التي تلعب دورا كبيرا خلال العمليات العسكرية، بحسب ما نقلت ترك بري في 21 أيار/ مايو.

الخطوة جاءت من قبل شركة “SSTEK” التركية لتكنولوجيات الصناعات الدفاعية، بشراكة مع رئاسة الصناعات الدفاعية التابعة للرئاسة التركية؛ في إطار زيادة نسبة المنتجات المحلية في الصناعات الدفاعية للبلاد.

وعرضت الشركة المصنّعة، الجهاز المذكور، إضافة إلى منتجات أخرى من صناعتها، خلال الدورة الـ14 من المعرض الدولي للصناعات الدفاعية (IDEF’19)، الذي استضافته مدينة إسطنبول خلال الفترة ما بين 30 أبريل/ نيسان الماضي وحتى 3 مايو/ أيار الجاري.

والجهاز الآلي الذي أطلقت الشركة عليه اسم “تشينغي – Çıngı”، يعدّ الأول من حيث الإنتاج الوطني، وأنتجت منه حتى الآن أحجاما مختلفة.

وتأتي أهمية جهاز “تشينغي”، من الأهمية التي يحمله تنظيف سبطانات الأسلحة في يومنا الحالي، في ظل التطوّر السريع للأسلحة ذات السبطانات.

وما يميّز الجهاز الآلي لتنظيف السبطانات، عن نظيراتها من الأجهزة التقليدية واليدوية، أنه أكثر فاعلية وأقل تكلفة، لا سيما أن أجهزة التنظيف اليدوي تحتاج إلى جهد أكبر وتتسبب بمشاكل لوجيستية مع مرور الزمن، فضلا عن الوقت الطويل الذي يستغرقه.

كما أن أساليب التنظيف اليدوي تتطلب تخصيص مجموعة من الجنود للقيام بهذه المهمة؛ الأمر الذي يؤدي إلى تفاوت مستوى النظافة حسب القائمين عليه؛ مما ينتج عنه عدم تحقيق الدرجة المطلوبة من النظافة، وبالتالي التأثير سلبا على أداء السبطانات.

أما جهاز “تشينغي”، الذي يعمل بشكل آلي، يساهم في تقليل الفترة الزمنية المخصصة لتنظيف السبطانة، إضافة إلى ارتفاع جودة النظافة.

وتم تصميم “تشينغي” وفق احتياجات القوات المسلحة التركية، وبالأخص بما يتلاءم مع مدفعيات “العاصفة” محلية الصنع، التي يستخدمها الجيش بكثافة في عملياته.

ونظراً لتصميمه وتطويره بإمكانات محلية، يساهم “تشينغي” في الاستغناء عن الاستعانة بالبلدان الخارجية في تأمين قطع التبديل وما شابه من مستلزمات الجهاز الآلي.

وأجرت الشركة المصنّعة اختبارات على الجهاز في أرض الواقع من خلال ظروف معركة حقيقية؛ حيث استطاع “تشينغي” اجتياز كافة الاختبارات بنجاح.

ويمكن استخدام “تشينغي” في تنظيف جميع الأسلحة ذات السبطانات التي تستخدمها القوات البرية والبحرية والجوية.

كما يتميّز الجهاز الآلي بسهولة الاستخدام والنقل، بفضل خفة وزنه الذي يبلغ 22 كغم، بما في ذلك حقيبته ومستلزماته الإضافية.

وعلى عكس أجهزة التنظيف اليدوية، ليس بالضرورة تعطيل السلاح عند تنظيفه عبر “تشينغي”. ويستغرق تنظيف مدفعية “العاصفة” تركية الصنع، عبر جهاز “تشينغي”، أقل من 30 دقيقة.

تجدر الإشارة إلى أن تركيا تعمل خلال السنوات الأخيرة على تعزيز نسبة المنتجات المحلية في مجال الصناعات الدفاعية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.