البنتاغون: إرسال قوات أميركية للشرق الأوسط سيشمل صواريخ “باتريوت”

بطارية صواريخ باتريوت (صورة أرشيفية)
بطارية صواريخ باتريوت (صورة أرشيفية)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن إرسال القوات الأميركية الإضافية إلى الشرق الأوسط سيشمل كتيبة صواريخ “باتريوت” للدفاع الجوي وطائرات مسيرة وطائرات استطلاع.

وقالت متحدثة باسم البنتاغون في بيان لها، في 19 حزيران/ يونيو، إن “الولايات المتحدة لا تسعى للحرب مع إيران، لكننا مستعدون لحماية القوات والمصالح الأميركية في المنطقة”.

وسبق للرئيس الأميركي دونالد ترامب أن صرح بأن الولايات المتحدة “على أهبة الاستعداد” في ما يخص إيران، دون أن يوضح ما هي الخطوات التي تعتزم واشنطن اتخاذها تجاه طهران.

وقبل ذلك أعلنت الولايات المتحدة عن إرسال نحو 1000 عسكري إضافي إلى منطقة الشرق الأوسط بسبب “الخطر الإيراني” في المنطقة.

وفي الفترة الأخيرة ازدادت التوترات بين الولايات المتحدة وإيران عقب إعلان طهران أنها ستزيد من إنتاج اليورانيوم المنخفض التخصيب إلى ما فوق الحجم المسموح به بموجب الاتفاق النووي.

كما اتهمت الولايات المتحدة إيران بالوقوف وراء استهداف ناقلتي نفط في خليج عمان يوم 13 يونيو الجاري.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.