روسيا تطوّر منظومة الدفاع الجوي “بانتسير إس إم” لتصبح متوسطة المدى

منظومة بانتسير
منظومة الدفاع الجوي بانتسير إس الروسية خلال تدريبات مشتركة إستعدادا للعرض العسكري بمناسبة عيد النصر (صورة أرشيفية)

أشار وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في اجتماع قيادات الجيش الروسي الذي عقد في 19 حزيران/ يونيو الجاري إلى أن منظومة “بانتسير إس إم” المطورة الجديدة تتفوق حسب مواصفاتها التقنية على سابقاتها، بحسب ما نقلت روسيا اليوم في 24 حزيران/ يونيو الجاري.

وأضاف أن منظومة الدفاع الجوي الجديدة تنتقل من صنف المنظومات قصيرة المدى إلى متوسطة المدى. وذلك بعد تزويدها بصاروخ مضاد للطائرات بلغ مداه 40 كيلومترا.

وأوضح أن “بانتسير إس إم” تم نصبها على منصة جديدة تستخدمها راجمة الصواريخ الروسية الحديثة “تورنادو”. وتتميز تلك المنصة المدولبة بحماية مدرعة جيدة وقدرة ممتازة على المناورة.

ومن مميزات “بانتسير” الجديدة تزويدها برادار شبكي يسمح باكتشاف الأهداف عن بعد 75 كيلومترا وتدميرها على مدى 40 كيلومترا.

ومن أجل مكافحة الطائرات من دون طيار تم تزويد المنظومة بصواريخ خفيفة يبلغ مدى إطلاقها 20 كيلومترا حيث تدمر الدرونات المقاتلة على ارتفاع 15 كيلومترا. وبمقدور تلك الصواريخ اعتراض قذائف المدفعية أيضا.

ويرى الخبراء أن منظومة “بانتسير – إس إم” كانت قد خضعت للاختبار في ظروف مشابهة لظروف القتال الحقيقي.

ويتوقع تسليم المنظومة لوحدات الدفاع الجوي بحلول عام 2021.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.