الإمارات تنفي إرسال أسلحة إلى ليبيا

مقاتلة أف-16
طائرة مقاتلة من نوع "أف-16" تابعة للقوات الجوية الإماراتية خلال عرض جوي لها ضمن فعاليات معرض دبي للطيران في 8 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 (AFP)

نفت الإمارات العربية المتحدة إرسال أسلحة إلى ليبيا، مؤكّدة أنّ الصواريخ الأميركية التي تمّ العثور عليها أخيراً في قاعدة عسكرية قرب طرابلس ليست ملكاً لها، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية في بيان إنّها “تؤكّد التزام دولة الإمارات العربية المتحدة الكامل بقراري مجلس الامن الدولي رقمي 1970 و1973 بشأن العقوبات وحظر السلاح وتنفي بذلك ملكية الأسلحة التي تم العثور عليها في جمهورية ليبيا”.

وأضافت الوزارة أنّها “تؤكّد أيضاً التزامها بالتعاون الكامل مع لجنة الخبراء التابعة للأمم المتحدة، وتحثّ على خفض التصعيد وإعادة الانخراط في العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة” في ليبيا.

وأتى النفي الإماراتي بعد ساعات على إرسال السناتور الديموقراطي روبرت منينديز، العضو البارز في لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي، رسالة إلى وزير الخارجة مايك بومبيو، طالبه فيها بالتحقيق في القضية ووقف كل مبيعات الأسلحة إلى الإمارات إذا ثبت انتهاكها لحظر السلاح المفروض على ليبيا.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate