صحيفة: البحرية البريطانية تُرسل فرقاطة حربية لحماية ناقلة نفط تمر عبر الخليج

حاملة الملكة إليزابيث
حاملة الطائرات البريطانية "إتش إم إس الملكة إليزابيث" التي تزن 65 ألف طن تتمركز على رصيف الميناء في قاعدة بورتسموث البحرية، ميناءها الجديد، في بورتسموث، جنوب إنجلترا في 16 آب/أغسطس 2017 (AFP)

أكدت صحيفة “التايمز” البريطانية في 10 تموز/يوليو الجاري أن القوات البحرية الملكية أرسلت سفينة تابعة لها لمرافقة ناقلة نفط بريطانية عبر الخليج، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم الإخباري.

وأوضحت الصحيفة أن الفرقاطة “إم إم إس مونتروز”، اتجهت لمرافقة ناقلة النفط “باسيفيك فوياجر”، وهي تتحرك باتجاه مضيق هرمز ومرت عبر خليج عمان.

وتوقعت الصحيفة أن تنتهي الحراسة بمجرد مغادرة الناقلة منطقة التهديد المباشر للمضيق، حيث أثيرت المخاوف بعد أن بدا وكأنها تتوجه نحو سواحل إيران يوم السبت الماضي، أي بعد يوم من إصدار طهران التهديد ضد السفن البريطانية.

وكانت البحرية البريطانية قد احتجزت ناقلة نفط إيراني في مضيق جبل طارق، بعد الاشتباه في أن شحنتها متوجهة إلى سوريا، خرقا لعقوبات الاتحاد الأوروبي.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن هدد المسؤولون الإيرانيون باحتجاز سفن بريطانية ردا على احتجاز ناقلتهم في مضيق جبل طارق مؤخرا.

يذكر أن قائد هيئة الأركان الإيرانية اللواء محمد باقري كان هدد بأن بلاده سترد على احتجاز ناقلة النفط قبالة جبل طارق عند الضرورة وفي الزمان والمكان المناسبين.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.