فرنسا وبريطانيا وألمانيا تعبر عن قلقها من مخاطر انهيار الاتفاق النووي الإيراني

توقيع الإتفاق النووي الإيراني
توقيع الإتفاق النووي الإيراني

قالت فرنسا وبريطانيا وألمانيا في 14 تموز/ يوليو، إنها قلقة من تصعيد التوتر في الخليج ومن مخاطر انهيار الاتفاق النووي مع إيران، داعية لاستئناف الحوار بين كل الأطراف.

وأضافت الدول الأوروبية الثلاث في بيان مشترك أنه عقب إعادة فرض العقوبات الأميركية على إيران وقرار طهران عدم الوفاء ببعض التزاماتها بموجب الاتفاق، فقد بات من المحتمل انهيار الاتفاق المبرم قبل أربعة.

وذكر البيان المشترك الذي أصدره مكتب الرئيس الفرنسي أن ”المخاطر تستدعي من كل أطراف (الاتفاق) التوقف للنظر في التداعيات المحتملة للإجراءات التي اتخذتها“.

وأضاف ”نؤمن بأن الوقت قد حان للتصرف بمسؤولية والبحث عن سبل لوقف تصعيد التوتر واستئناف الحوار“.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate