بومبيو يبحث بملفات ايران واليمن والسلامة البحرية مع ولي العهد السعودي

زورق سريع تابع للحرس الثوري الإيراني - أرشيف رويترز.
زورق سريع تابع للحرس الثوري الإيراني - أرشيف رويترز.

بحث وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو هاتفياً في 7 آب/ أغسطس الجاري، مع وليّ العهد السعودي الأمير محمّد بن سلمان بملفّات الأمن البحري وإيران واليمن، بحسب ما نقلت وكالة فرانس برس للأنباء.

وقالت المتحدّثة باسم الخارجية الأميركية مورغن اورتاغوس في بيان “ناقش وزير الخارجية التوتّرات المتزايدة في المنطقة، والحاجة إلى تعزيز الأمن البحري من أجل تعزيز حرية الملاحة”.

واحتجزت إيران، في أقلّ من شهر، ثلاث ناقلات نفط أجنبيّة في الخليج، ما فاقم التوتّرات بين واشنطن وطهران.

وتسعى واشنطن الى إنشاء تحالف دولي لمرافقة السّفن التجاريّة في الخليج، لكن لا يبدو أنّها تمكّنت من جذب دول كثيرة. وبدا حلفاء واشنطن متوجّسين من جرّهم الى نزاع مفتوح في هذه المنطقة التي يعبر منها ثلث النفط العالمي المنقول بحرا.

وقالت اورتاغوس إنّ بومبيو وولي العهد السعودي تطرقا ايضا الى “تطورات ثنائية وإقليمية اخرى، بما فيها مواجهة أنشطة النظام الإيراني المزعزعة للاستقرار”.

وفي ما يتعلق باليمن “أكد الوزير ووليّ العهد مجددا دعمهما القوي لجهود المبعوث الاممي الخاص مارتن غريفيث لدفع العملية السياسية قدما”، بحسب اورتاغوس.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.