الأبرز

جنود أوكرانيون يحيون يوم الاستقلال بمسيرة غير رسمية بعد إلغاء العرض العسكري

أوكرانيا
علم أوكراني يرفرف أمام جنود من قدامى المحاربين في الحرب مع الانفصاليين الذين تدعمهم روسيا، في مسيرة خلال استعراض عسكري غير رسمي شارك فيه عدة آلاف احتفالا بيوم الاستقلال الأوكراني في كييف في 24 أغسطس 2019 (AFP)

بادر نحو 20 ألف أوكراني معظمهم من الجنود الى الخروج بلباسهم العسكري في 25 آب/أغسطس الجاري في مسيرة غير رسمية في كييف بمناسبة يوم الاستقلال، بعد أن ألغى رئيس البلاد العرض العسكري التقليدي بهذه المناسبة، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وأعلن زعيم البلاد الجديد فولوديمير زيلينسكي، الذي تعهد قبل وصوله الى السلطة بالعمل على انهاء الحرب  المستمرة في شرق البلاد منذ خمس سنوات، بدفع الأموال التي سيتم توفيرها بسبب إلغاء العرض كمكافآت للجنود.

لكن الجنود والمحاربين القدامى الذين شاركوا في الحرب ضد الانفصاليين المدعومين من روسيا في الشرق قاموا بتنظيم مسيرة خاصة بهم في وسط كييف مع أقاربهم ومتعاطفين معهم حيث لوحوا بالأعلام الوطنية الزرقاء والصفراء.

واتسمت هذه المسيرة الخاصة بلحظات مؤثرة مع بكاء بعض المشاركين ومعانقة آخرين أقارب الجنود الذين قتلوا في هذه الحرب التي أودت بحياة نحو 13 ألف شخص.

وحمل البعض صور اقاربهم من الجنود الذين قضوا بينما علت هتافات “شكرا” و”المجد لأوكرانيا”، وأرتدى آخرون قمصانا تقليدية مطرزة باتت في الآونة الأخيرة رمزا وطنيا.

وقالت إيرينا غوراي وهي تحمل صورة لابنها الذي قتل قبل خمس سنوات “هذه المسيرة (…) تظهر قوة وروح شعبنا”.

أما أولينا يشينكو أرملة أحد الضباط فقالت “لقد جئنا لإظهار وحدتنا، من الجيد أن نرى الكثيرين من جميع أنحاء أوكرانيا، نشعر أننا لسنا وحدنا”.

وأكد أولكسندر (53 عاما) وهو من قدامى المحاربين من على كرسيه المتحرك “مسيرة المدافعين عن الوطن ضرورية”. 

وخلال احتفال رسمي في الساحة المركزية في كييف، قلّد زيلينسكي أوسمة لنحو ثلاثين جنديا وأعرب عن أمله في عودة السلام إلى البلاد.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.