قبيل قرار بشأن حظر توريد الأسلحة للمملكة.. مباحثات سعودية ألمانية

مقاتلة تورنيدو
مقاتلة سعودية من طراز "تورنيدو" (أرشيفية)

بحثت الرياض وبرلين في 9 أيلول/سبتمبر الجاري مستجدات الأوضاع في المنطقة قبيل أيام من قرار ألماني حول مد الحظر أو إلغاؤه على مبيعات الأسلحة إلى المملكة، وذلك خلال لقاء وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير مع السفير الألماني لدى المملكة، يورغ راناو، وفق وكالة الأنباء السعودية.

وتناول اللقاء “سبل تعزيز العلاقات الثنائية، والأوضاع الإقليمية والدولية ومستجداتها”.

والعام الماضي، فرضت الحكومة الألمانية بقيادة المستشارة أنجيلا ميركل قيودًا على مبيعات الأسلحة إلى المملكة العربية السعودية بسبب دورها في حرب اليمن.

وسبق أن مددت الحكومة الألمانية قرار الحظر الذي ينتهي نهاية أيلول/سبتمبر الجاري.

وأعلنت وزارة الداخلية الألمانية استئناف مهمة تدريب حرس الحدود السعودي بعد تعليقها، العام الماضي، على خلفية جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية المملكة في إسطنبول أكتوبر/ تشرين الأول 2018.

وللعام الخامس على التوالي، يشهد اليمن حربا بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي جماعة “الحوثي” المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات بينها العاصمة منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

ومنذ مطلع 2018، تعتبر السعودية ثاني أهم أسواق الأسلحة الألمانية بعد الجزائر، إذ باعت برلين في الأشهر التسعة الأولى، إلى الأخيرة أسلحة بقيمة 741.5 مليون يورو، وللسعودية بـ417 مليون يورو. 

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.