أبرز صفقات قوات الدفاع الجوي المصري على مدى السنوات الماضية

نظام دفاع جوي
نظام الدفاع الجوي Buk-M2E العامل لدى قوات الدفاع الجوي المصري

محمد الكناني

 في الفترة 2014-2015 وحتى اليوم، حصلت/تعاقدت قوات الدفاع الجوي المصري على المنظومات الآتية:

– نظام الدفاع الجوي الروسي قصير المدى Tor M2E ذاتي الحركة المُجنزر، عالي الفاعلية ضد الصواريخ الجوالة ومُختلف المقذوفات والذخائر الجوية والطائرات المقاتلة والمروحيات والطائرات بدون طيار. يصل مداه إلى 15 كم وأقصى إرتفاع 10 كم.

– نظام الدفاع الجوي الألماني متوسط المدى IRIS-T SLM المركزي ( ترمز M إلى ” متوسط المدى Medium Range ” وSL إلى ” المُطلق أرضاً Surface Launched ) القادر على التعامل مع مختلف التهديدات الجوية ( ماعدا الصواريخ البالستيكية ) شاملة الصواريخ الجوالة والطائرات بدون طيار والمروحيات والمقاتلات. يصل مداه إلى 35 – 40 كم والارتفاع 20 كم. ( بحسب جريدة ” راينش بوست Rheinische Post ” الألمانية في سبتمبر 2018، فإن الحكومة الإتحادية ” Bundesregierung ” وافقت على عدد من عقود التسليح لمصر شاملة منظومة IRIS-T SLM ” )

– نظام الدفاع الجوي الروسي متوسط المدى Buk M2E ذاتي الحركة المُجنزر، عالي الفاعلية ضد الصواريخ البالستيكية التكتيكية ( المُطلقة من مسافة تصل إلى 200 كم ) والصواريخ الجوالة والصواريخ المضادة للرادار ومختلف أنواع الطائرات والمروحيات. يصل مداه إلى 45 كم والإرتفاع 15 متر – 25 كم، ويستطيع الإشتباك أيضاً مع الأهداف البحرية على مسافة 25 كم والأرضية على مسافة 15 كم.

– نظام الدفاع الجوي الروسي بعيد المدى S-300VM (Antey-2500) عالي الفاعلية ضد الصواريخ البالستيكية قصيرة ومتوسطة المدى ( المُطلقة من مسافات تصل إلى 2500 كم ) والطائرات الإستراتيجية ( طائرات الإنذار المبكر والحرب الإلكترونية والإستطلاع الجوي ) والطائرات المقاتلة والصواريخ الجوالة ومُختلف التهديدات الجوية على جميع المستويات. يبلغ مداه الأقصى 250 كم ضد الطائرات و40 كم ضد الصواريخ الباليستية وأقصى إرتفاع 30 كم. ( تسلمت مصر 4 بطاريات إلى جانب المباحثات حول عدد إضافي/ حول الـS-400 )

– رادار الإنذار المبكر والمسح الجوي الروسي بعيد المدى Rezonans-NE، وهو مُصمم لأعمال الإنذار المبكر والمسح الجوي بعيد المدى، ويعمل في نطاق التردد العالي جدا Very High Frequency VHF ذات الاطوال الموجية المترية، والتي تسمح برصد الأهداف الشبحية، متضمنة الصواريخ الجوالة والصواريخ البالستيكية والأهداف الجوية ذات السرعات فرط صوتية Hypersonic ( التي تتجاوز سرعاتها 5 ماخ )، وفي مختلف الظروف الجوية، مع حصانة هائلة ضد مختلف وسائل الإعاقة والشوشرة الإلكترونية الكثيفة. يمتلك الرادار نمطين للمسح الجوي، الأول لرصد الصواريخ البالستيكية Ballistic Mode ويصل مدى التغطية إلى 1100 كم، والثاني لرصد الأهداف الإيروديناميكية Aerodynamic Mode ويصل مدى التغطية إلى 600 كم، ويصل أقصى ارتفاع لرصد الأهداف الجوية إلى 100 كم، ويمكن رصد أهداف ذات سرعات فرط صوتية تصل إلى 7 كم / ث ( 25 ألف كم / س )، وكذلك الأهداف ذات السرعات المنخفضة جدا حتى 0.1 متر / ث كالمروحيات في وضع الثبات في الجو، ويستطيع ان يتتبع 500 هدف جوي في وقت واحد، مع قدرة توقع مواضع السقوط للصواريخ البالستيكية من خلال حساب المدى والإتجاه والسرعة.

– رادار الإنذار المكبر الروسي Protivnik-GE وهو رادار ثلاثي الأبعاد 3D Radar يوفر قدرة المسح الجوي بعيد المدى ورصد وتتبع الطائرات الاستراتيجية والمقاتلة والصواريخ البالستيكية والصواريخ الجوالة وحتى الأهداف ذات السرعات المنخفضة مادون صوتية على مختلف الارتفاعات، وكذلك تزويد الطيران الصديق بالمعلومات والبيانات الملاحية المختلفة لتوجيه عمليات الدعم الجوي والدفاع الجوي المضاد، ويمتلك تقنيات مصفوفة هوائيات مسح الكتروني Phased Array-Antenna، ويعمل على نطاق التردد فوق العالي Ultra High Frequency UHF. يمتلك الرادار مدى مسح جوي يصل الى 400 كم وارتفاع يصل الى 200 كم.

– رادار الإنذار المبكر البريطاني Commaner SL وهو رادار ثلاثي الأبعاد يقوم بمهام المسح الجوي وقادر على كشف التهديدات الجوية المستقبلية كالطائرات بدون طيار UAV والصواريخ الجوالة Cruise Missiles والذخائر الجوية بعيدة المدى المُطلقة من خارج نطاق الدفاع الجوي Long Range Stand-off Weapons وخاصة على الارتفاعات المنحفضة، وكذلك يمتلك تقنية كشف الإرتفاع من نبضة واحدة في الاتجاه الرأسي Phased mono-pulse height measurement بمعنى انه يمكنه من اول مرة اكتشاف ارتفاع الهدف دون الحاجة الى تأكيد، هذا بالاضافة قدرة تعريف العدو والصديق IFF كرادار مسح ثانوي SSR Secondary Surveillance Radar حيث أن الرادارات الرئيسية Main Radar تقتصر مهمتها فقط على كشف الاهداف الجوية ولكن الرادار الثانوي يعتمد على اجهزة الإستجابة الالكترونية Transponder لمعرفة هوية الطائرة نفسها. يمتلك الرادار مدى مسح افقى يصل الى 470 كم وسقف كشف يصل الى 30 كم.

– رادار المسح الجوي والإنذار المبكر المصري ثنائي الابعاد ESR-32A، المصمم والمصنع محليا بنسبة 100% من مجهودات إدارة البحوث والتطوير بالقوات المسلحة المصرية. الرادار يصل مداه إلى 250 كم والارتفاع 12 كم، ويصل للاستخدام المدني أيضا لمراقبة وتوجيه حركة الملاحة الجوية، ويجري تطوير نسخة أحدث وأكثر تطوراً يمكن أن يصل مداها إلى 450 كم، ومن المُحتمل أن تظهر خلال فعاليات معرض EDEX-2020.

– نظام القيادة والسيطرة والاتصالات الروسي Barnaul-T ذاتي الحركة المُجنزر، والمُختص بمهام نقل وتبادل الاتصالات والمعلومات والأوامر، بين مراكز القيادة الرئيسية ووحدات الدفاع الجوي التكتيكية ذاتية الحركة، في مسرح العمليات، لإدارة أعمال القتال والدفاع الجوي بفاعلية عالية.

– مركز قيادة صواريخ الدفاع الجوي Surface-to-Ari Missile Command Center، مصري الصنع لتحليل وتقييم المخاطر والتهديدات الجوية وتحديد نوعيات أنظمة الدفاع الجوي اللازمة للتعامل معها، ويتم ربطه بسهولة تامة مع كافة مكونات شبكة الدفاع الجوي المصري، من بطاريات الصواريخ والمدفعية، ووسائل المسح الجوي والإنذار المبكر، أيا كان نوعها ومصدرها.

– نظام الرصد والتتبع الكهروبصري الحراري KTM Kineto Tracking Mount Model 433 الأمريكي. يمتاز بقدرة هائلة على تتبع الاجسام والاهداف الطائرة بسرعة عالية مع تحديد للمعلومات عن المسافة والسرعة والزمن TSPI Time, Space & Position Information بدقة عالية، ويأتي بتجهيز مُخصص للعمل بدون تدخل بشري Unmanned او للعمل يدويا Manned / Manual Control. وهو يُمثل إضافة قوية لدى الدفاع الجوي المصري لكشف وتتبع الطائرات الشبحية والطائرات بدون طيار، وخاصة تلك المُحلقة على ارتفاعات منخفضة ومنخفضة جدا.

هذا إلى جانب ماتم من أعمال تطوير وتحديث لباقي أنظمة الدفاع الجوي كالبتشورا SA-3 Pechora المُطور للمستوى Pechora 2M والكوادرات SA-6 المُطوّر والشيلكا المُطورة بنسختها الحديثة ZSU-4M4 ذات الرادار الجديد والمُزوّدة بصواريخ SA-18 Igla قصيرة المدى المضادة للطائرات، وكذا تكوير رادارات الإنذار المبكر الموجودة بالخدمة، كتطوير الرادار P-14 للنسخة P-14MA، وتطوير الرادار P-18 للنسخة P-18MA، وغيرها من أعمال التطوير المختلفة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.