بنس يُعلن أن تركيا ستنهي هجومها في سوريا بعد انسحاب القوات الكردية

مركبات تركية
مركبات عسكرية تركية تسير على دورية في قرية الحشيشة السورية على مشارف بلدة تل أبيض على الحدود مع تركيا، في 8 سبتمبر 2019 تنفيذاً للاتفاق الأميركي التركي حول إنشاء "منطقة آمنة" (AFP)

أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس في 17 تشرين الأول/أكتوبر الجاري أن تركيا ستعلق عمليتها العسكرية في شمال سوريا لخمسة ايام على ان تنهيها اذا انسحب المقاتلون الأكراد من هذه المنطقة ضمن هذه المهلة، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وقال بنس للصحافيين بعد محادثات مع الرئيس رجب طيب اردوغان استمرت اكثر من اربع ساعات انه للسماح بانسحاب القوات التركية “خلال 120 ساعة، سيتم تعليق كل العمليات العسكرية في اطار عملية نبع السلام، على ان تتوقف العملية نهائيا ما ان يتم انجاز هذا الانسحاب”.

وعلى القوات الكردية ان تنسحب من منطقة بعمق 32 كلم بحيث تتحول في النهاية الى “منطقة آمنة”.

وأكد وزير الخارجية التركي مولود تشاوش اوغلو هذا الاتفاق، وصرح للصحافيين “نحن نعلق العملية لكننا لن نوقفها”.

وأضاف “يمكن أن نوقف العملية فقط حين تنسحب (القوات الكردية) في شكل تام من المنطقة”.

وعلق الرئيس الأميركي دونالد ترامب على ما اسفرت عنه محادثات بنس في تركيا معتبرا انه “يوم عظيم” لتركيا والاكراد.

واثار الهجوم التركي على المقاتلين الاكراد تنديدا دوليا واسعا، علما بانه مستمر منذ التاسع من تشرين الاول/اكتوبر.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.