تدريب عسكري بحري “عابر” بين قوات مصرية وفرنسية في البحر المتوسط

أعلن الجيش المصري في 16 تشرين الأول/أكتوبر الجاري تنفيذ تدريب عسكري بحري “عابر” مع فرنسا في مياه البحر المتوسط، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

وقال المتحدث باسم الجيش المصري، العقيد تامر الرفاعي، في بيان، إن “ﻋﻧﺎﺻر ﻣن اﻟﻘوات اﻟﺑﺣرﯾﺔ اﻟﻣﺻرﯾﺔ واﻟﻔرﻧﺳﯾﺔ نفذت ﺗدرﯾﺑﺎ ﺑﺣرﯾﺎ ﻋﺎﺑرا ﺑﻧطﺎق الأﺳطول اﻟﺷﻣﺎﻟﻰ ﺑﺎﻟﺑﺣر اﻟﻣﺗوﺳط”.

واﺷﺗﻣل اﻟﺗدرﯾب الذي لم يحد ﻋﻠﻰ ﺗﺧطﯾط وﺗﻧﻔﯾذ ﻋدد ﻣن اﻷﻧﺷطﺔ اﻟﺗدرﯾﺑﯾﺔ اﻟﺑﺎرزة ﻣنها اﻟدﻓﺎع ﺿد اﻟتهدﯾدات ﻏﯾر اﻟﻧﻣطﯾﺔ ﺑواﺳطﺔ اﻟﻠﻧﺷﺎت اﻟﺳرﯾﻌﺔ اﻟﻣﻌﺎدﯾﺔ وﺗﺑﺎدل هبوط الطائرات ﻋلى أﺳطﺢ السفن.

وأضاف البيان إن التدريب في إطار “ﺗﺑﺎدل اﻟﺧﺑرات واﻟﺗﻌرف ﻋﻠﻰ أﺣدث اﻟﻧظم وأﺳﺎﻟﯾب اﻟﻘﺗﺎل ودﻋم جهود اﻷﻣن والاﺳﺗﻘرار اﻟﺑﺣرى ﺑﺎﻟﻣﻧطﻘﺔ”.

ومثلت صفقات التسليح العسكري “رأس الحربة” في العلاقات المصرية -الفرنسية ، في السنوات الأخيرة.

وتشهد المنطقة – التي تعج بصراعات مسلحة – زخماً لافتاً من التدريبات العسكرية المشتركة عربيا أو مع دول غربية، لا سيما خلال الشهور الأخيرة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.