منشأة جديدة للشرق الأوسط لمحركات الطائرات وعمرة كاملة لأول محرك ل F-15 SA داخل السعودية

محرك مقاتلة إف-15 إس أي
عرض محرك F110-129 لطائرات F15S/SA تتم عمرته بالكامل داخل المملكة خلال حفل إفتتاح منشأة جديدة لشركة الشرق الأوسط لمحركات الطائرات

في حدث يعتبر الاكبر في تاريخ شركة الشرق الأوسط لمحركات الطائرات ، رعى مساعد وزير الدفاع حفل إفتتاح مركز اصلاح القطع المتقدم والذي تم انشاؤه  بناءً على أعلى المعايير العالمية لخدمة صناعة الطيران في المملكة العربية السعودية، وبما يضاهي الشركات الدولية في هذا المجال ، ما يساهم في تحقيق رؤية المملكة ٢٠٣٠.

‏ونقلت الصفحة الرسمية لشركة الشرق الأوسط لمحركات الطائرات على موقع فايسبوك في 1 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، أنه تم تدشين اول محرك F110-129 لطائرات F15S/SA تتم عمرته بالكامل داخل المملكة وبأيدٍ سعودية 100%.

وفي مقابلة سابقة للأمن والدفاع العربي مع الرئيس التنفيذي للشركة عبدالله العمري في تشرين الثاني عام 2917، أكد المدير التنفيذي أن الشركة ” بصدد الإنتقال في المرحلة المقبلة إلى تصنيع أجزاء من المحرّكات العسكرية داخل المملكة. لدينا مناقشات رفيعة المستوى للتصنيع بالتعاون مع إدارة التصنيع المحلي في وزارة الدفاع السعودية ومع General Electric وشركات أخرى مهتمة في التصنيع. بحيث سنبدأ بتصنيع قطع من المحركات ونصبح مورّدين عالميين للشركة الصانعة.”

وشركة الشرق الأوسط لمحركات الطائرات هي جزء من برنامج التوازن الإقتصادي وهي متخصصة بصيانة وعمرة محركات الطائرات العسكرية.

وتجدر الإشارة إلى أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز أطلق رؤية السعودية 2030 في نيسان/ أبريل 2016. ومن ضمن بنودها توطين الصناعات العسكرية داخل المملكة وتعزيز دورها كإحدى الدعامات الأساسية في الإقتصاد السعودي. وتسعى رؤية السعودية إلى الوصول بالصناعات العسكرية السعودية إلى نسبة 50% من الطلب المحلي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
WhatsApp chat