أردوغان سيبحث مع ترامب منظومة “إس-400” وصواريخ باتريوت ومقاتلات “إف-35”

مقاتلات إف-35 الأميركية صورة أرشيفية)
مقاتلات إف-35 الأميركية صورة أرشيفية)

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أنه سيبحث مع نظيره الأميركي دونالد ترامب، العلاقات الثنائية بين البلدين، مشيرا إلى إمكانية شراء تركيا لصواريخ باتريوت في حال كانت الشروط مناسبة، بحسب ما نقلت سبوتنيك في 7 تشرين الثاني/ نوفمبر.

وقال أردوغان خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس وزراء هنغاريا، فيكتور أوربان: “سأبحث مع ترامب (خلال زيارة مرتقبة إلى واشنطن في 13 نوفمبر الجاري) العلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا الثنائية، كما سأناقش معه موضوع منظومة الدفاع الجوية الروسية إس- 400 وصواريخ باتريوت ومسألة مقاتلات إف- 35”.

وأوضح أردوغان: “هدفنا هو جعل التجارة تصل إلى 100 مليار دولار.. سنناقش أيضا خطوات في الصناعة العسكرية، نظرا لأنه لم يتم بيع باتريوت لنا، فقد وجدنا بديلا – إس-400، وقد انتهت هذه القضية”.

وأضاف: “إذا كان عليهم تمرير صفقة بيع تركيا صواريخ باتريوت من الكونغرس فليمرروها وليقدموا لنا عرضا ونحن بدورنا سنقوم بتقييمه”.

كما أشار أردوغان إلى “أنه سيبحث مع ترامب مسألة مكافحة الإرهاب وما يمكن القيام به مع الولايات المتحدة في هذا المجال في المرحلة المقبلة”.

وقال: “لا يختلف القائد العام لقسد مظلوم عبدي عن زعيم تنظيم (داعش) أبو بكر البغدادي، إذ يعتبر مظلوم عبدي إرهابيا مهما بقدر ما هو البغدادي مهم، ولا أحد يستطيع أن يقول أن الإرهابي الذي ألتقيه جيد”.

وأشار أردوغان، إلى أن “الإرهاب لا يمكن أن ينتهي من خلال قتل زعماء المنظمات الإرهابية” مستشهدا بمقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

وتابع: “إن تضامننا يشكل أهمية وعلينا أن نقوم بتلبية متطلبات شراكتنا الاستراتيجية، وفي حال لم نفعل ذلك فإن الإرهاب الذي يضربنا اليوم قد يضرب الآخرين غدا”.

وانتقد أردوغان دول حلف الناتو التي تلتقي بالمنظمات الإرهابية موضحا “هناك لقاءات يجريها شركاؤنا الاستراتيجيون مع المنظمات الإرهابية، وهذا الأمر مؤسف للغاية، فقيام أعضاء الناتو بمثل هذه اللقاءات أمر لا يغتفر”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.