الدنمارك تبدي استعدادها لقيادة بعثة الأطلسي في العراق

عناصر من الجيش الدنماركي
عناصر من الجيش الدنماركي

أبدت حكومة الدنمارك في 26 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، استعدادها لقيادة بعثة حلف شمال الأطلسي لتدريب القوات العراقية، وإرسال مئتي عنصر إلى العراق بنهاية العام المقبل، بحسب ما نقلت فرانس برس للأنباء.

وتقود كندا بعثة الحلف التي أنشئت قبل عام وتتألف من نحو 500 عنصر يقدّمون المشورة والتدريب للقوات العراقية. وتنتهي مدة تولي كندا قيادة هذه البعثة أواخر عام 2020.

وقال رئيس الوزراء الدنماركي ميتي فريدريكسن أمام البرلمان “أبلغْنا حلف شمال الأطلسي باستعدادنا لتولي القيادة”.

وتابع فريدريكسن أن بلاده أبدت استعدادها لقيادة البعثة “لأنها مهمة بالغة الأهمية يجب متابعتها في العراق”.

وتهدف البعثة غير القتالية إلى تعزيز قدرات الجيش العراقي وقوات الأمن لا سيما في مجالات الرعاية الطبية وصيانة الآليات المدرّعة ومكافحة العبوات الناسفة اليدوية الصنع والتخطيط المدني-العسكري.

وستتضمن المساهمة الدنماركية المقترحة التي تتطلب مصادقة البرلمان إرسال 13 عنصرا للإشراف على الجنود ونحو 70 جنديا لتدريب طواقم المروحيات.

وأعلنت الخارجية الدنماركية في بيان أن الاقتراح سيطرح خلال اجتماع حلف شمال الأطلسي أوائل كانون الأول/ديسمبر في لندن.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate