الأبرز

تحذير أميركي لمصر من إتمام صفقة مقاتلات روسية

مقاتلة سو-35
مقاتلة سو-35 روسية تقدّم عرضاً جوياً في مطار لوبورجيه، بالقرب من باريس، في 22 يونيو 2013 خلال معرض باريس الدولي للطيران الخمسين (AFP)

 قال مسؤول كبير بوزارة الخارجية الأميركية في 21 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري إن الولايات المتحدة تسعى لإثناء مصر عن المضي قدماً في صفقة لشراء مقاتلات روسية وهددت الحكومة المصرية بعقوبات إذا أتمتها، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وأضاف المسؤول في إفادة صحفية أن واشنطن ما زالت تعمل مع مصر لمناقشة احتياجاتها الدفاعية ”لكننا كنا أيضا واضحين معهم في أنهم إذا أرادوا الحصول على عتاد روسي مهم… فإن ذلك يعرضهم لخطر فرض العقوبات“.

وتقدم الولايات المتحدة منذ سنوات مساعدات اقتصادية وعسكرية بمليارات الدولارات لمصر التي يستخدم جيشها طائرات إف-16 الأميركية.

كانت مصر وقعت في وقت سابق من العام الجاري اتفاقية مع روسيا بقيمة ملياري دولار لشراء أكثر من 20 طائرة مقاتلة من طراز سوخوي-35.

ويمكن لواشنطن فرض عقوبات بموجب قانون مواجهة خصوم أمريكا من خلال العقوبات (كاتسا) الذي يستهدف المشتريات العسكرية من روسيا.

ووفقاً لرويترز، قال المسؤول ”يعلمون ذلك ونحن نعمل معهم لمواجهة هذا الأمر… هذا أمر لم نتمكن بعد من تسويته بالكامل لكنهم على دراية تامة بما يخاطرون به“.

وتقول الولايات المتحدة إن استخدام مقاتلات سوخوي وأنظمة عسكرية روسية أخرى يشكل تهديدا على قدرة البلد على العمل بشكل مشترك مع جيوش الولايات المتحدة ودول حلف شمال الأطلسي.

كما وجهت واشنطن تهديدات مماثلة لتركيا التي اشترت بالفعل أنظمة دفاع صاروخية روسية لكنها لم تشغلها بعد.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
WhatsApp chat