صاروخ أوكراني يكاد يكون “من المستحيل إسقاطه”

صاروخ أوكراني
لقطة لعملية إطلاق صاروخ كروز "نيبتون" الأوكراني من نطاق التدريب في جنوب منطقة أوديسا في 17 ‏آب/أغسطس عام 2018 (مجلس الدفاع والأمن الوطني الأوكراني)‏

أظهر مهندسو مكتب تصميم دنيبر “يوجنيو” الابتكار الأوكراني في المعرض العسكري “الأسلحة والأمن – 2019” – الصاروخ الأسرع من الصوت المضاد للسفن “مولنييا” (البرق)، والذي، حسب رأيهم ، يكاد يكون “من المستحيل إسقاطه”، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم الإخباري.

وذكروا أن سرعة “مولنييا” حوالي ألفي إلى 2.5 ألف كيلومتر في الساعة. سيقومون بتسليح طائرات سو-27 وسو-24إم، التي تعمل في سلاح الجو الأوكراني به. وأكدوا أن تركيب الصواريخ لن يحتاج إلى إعادة تجهيز الطائرات بشكل كبير. الرؤوس الحربية يمكن أن تكون شديدة الانفجار والاختراق، حسب تقارير “سترانا”.

قال الخبير العسكري أوليغ جدانوف إنه في العالم لا يوجد “تقريبا وسائل” يمكن أن تسقط “مولنييا”. ووفقا له، فإن القبة الحديدية الإسرائيلية قادرة فقط على اعتراض الصواريخ بسرعة الصوت.

وهو يعتقد أن الصاروخ يمكن أن تستخدمه أوكرانيا لمواجهة أسطول البحر الأسود الروسي.

في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، علق الخبير العسكري كونستانتين سيفكوف، في حديثه مع صحيفة “فزغلياد” الروسية، على تقارير وسائل الإعلام الصينية حول ابتكار أوكرانيا المزعوم صاروخ “مولنييا” الأسرع من الصوت المضاد للسفن، والذي يشبه في خصائصه الصاروخ خي-31 الروسي، أن أوكرانيا ليس لديها إمكانات علمية وتقنية لإنشاء صاروخ خاص بها.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.