الأبرز

إيران تُعلن عن موعد المناورات البحرية المشتركة مع روسيا والصين

البحرية الإيرانية
عنصر من البحرية الايرانية خلال مناورة في مضيق هرمز 25 فبراير 2015 (AFP)

أعلن قائد القوة البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية في 3 كانون الأول/ديسمبر الجاري أن المناورات البحرية المشتركة بين ايران والصين وروسيا باسم “حزام الأمن البحري” ستجري في 27 كانون الاول/ديسمبر الجاري، وفق ما نقلت وكالة فارس.

ولدى استقباله الفريق شاو يوان مينغ نائب رئيس اللجنة الدولية في الجيش الصيني رئيس اللجنة المشتركة للتعاون العسكري بين الصين وايران، بحث الادميرال حسين خانزادي مع ضيفه الصيني بشأن مختلف المواضيع ومن أهمها؛ المناورات المشتركة مع الصين وروسيا، والتصنيع المشترك بين ايران والصين للقطع البحرية، وتعزيز التعاون العسكري الاستراتيجي.

وخلال اللقاء، قال الادميرال خانزادي الى المناورات المشتركة بين ايران والصين وروسيا إن المناورات باسم “حزام الامن البحري” ستجري في 27 كانون الاول/ديسمبر 2019، معرباً عن رغبة الجمهورية الاسلامية الايرانية بتبادل المعلومات البيضاء مع الصين، بما فيها المعلومات بشأن القراصنة والمواضيع التقنية.

الاستعداد لعمليات التصنيع المشترك مع الصين

واعتبر قائد القوة البحرية الايرانية، ان طاقات تصنيع المدمرات والغواصات في عمليات مشتركة والتعاون التقني بين البلدين، تحظى بأهمية كبرى، بغية رفع معارف وتجارب الجانبين، مضيفا: سنبدأ في المستقبل القريب تصنيع معدات عائمة وغواصات ثقيلة، ولدينا الاستعداد لبدء العمليات المشتركة لتبادل المعلومات التقنية والطاقات البحثية مع الصين.

ولفت خانزادي الى زيارته خلال شهر ايار/مايو الى الصين، وقال: في هذه الزيارة، أجريت محادثات كاملة مع قائد القوة البحرية الصينية، وخلال زياراتي التفقدية، شاهدت العديد من الطاقات في الصين، ومن جهة اخرى فإن كلا البلدين مستقلان تماما في تصنيع المعدات البحرية. فمنذ سنوات تقوم الجمهورية الاسلامية الايرانية بتصنيع المعدات البحرية وخاصة في القطاع الدفاعي والصناعات البحرية ومصانع القوة البحرية. ونحن اليوم نقوم بتصنيع انواع المدمرات والغواصات ونمضي بسرعة في مسار تنمية القوة البحرية.

وأكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية جادة في تعزيز التعاون مع الصين، داعيا الى زيادة الزيارات التفقدية وتقليص الفاصلة الزمنية بينها، فضلا عن زيادة التدريبات والمناورات البحرية المشتركة لرفع مستوى القدرات الدفاعية للبلدين.

من جانبه، اشار الفريق شاو يوان مينغ الى المناورات المشتركة بين ايران والصين وروسيا، وقال: ان القوة البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية قوة دولية واستراتيجية.

ولفت الى التطور الذي حققته الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال السنوات الاخيرة، وقال: من خلال ارشادات قائد ايران وقيادة الادميرال خانزادي ورؤية الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية في رفع مستوى القوة البحرية للجيش، نشهد وجود قوة مقتدرة وهامة في بحر عمان والخليج الفارسي والمحيط الهندي.

ورأى من الضروري تعزيز العلاقات والتعاون بين القوتين البحريتين في ايران والصين، مضيفا ان المناورات المقبلة المشتركة تشير الى الاتحاد بين الدول الثلاث الصديقة؛ ايران والصين وروسيا في مواجهة الاستكبار العالمي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
WhatsApp chat