المناورات العسكرية المغربية تشهد منافسة بين المدرعات الأجنبية العريقة

دبابة إم-60
دبابة إم-60 الأميركية (صورة أرشيفية)

شاركت في المناورات العسكرية التي أجراها الجيش المغربي مؤخرا دبابات “تي – 72 بي” الروسية ومدرعات AMX-10RC الفرنسية ومدافع M109A5 ذاتية الحركة وعربات Humve الأميركية، بحسب ما نقلت وسائل الإعلام الروسية في 6 كانون الأول/ ديسمبر الجاري.

كما شاركت فيها دبابات МВТ-2000 الصينية. وسارت الدبابات الروسية داخل ترتيب قتالي واحد مع الدبابات الصينية.
يذكر أن القوات المسلحة المغربية تتميز بتنوع المعدات الحربية المتوفرة في حوزتها. وعلى سبيل المثال فإن الجيش المغربي يستخدم إلى جانب دبابات “تي – 72 بي” المذكورة منظومات “تنغوسكا” الروسية للصواريخ والمدافع المضادة للجو والمدافع الأوتوماتيكية الروسية عيار 23 ملم من طراز “زي إو – 23 – 2” وراجمات الصواريخ “غراد”.

ويمتلك الجيش المغربي كذلك مختلف النماذج من دبابات “إم – 60” الأمريكية. ويستوعب أفراد القوات المسلحة المغربية حاليا دبابات M1A1SA Abrams الأمريكية العاملة بمحركات التوربين.

مع ذلك فإن الصين تحاول الدخول إلى سوق الأسلحة المغربية حيث يتم ترويج دبابات МВТ-2000 الصينية. وأفادت وسائل الإعلام بأن الصين تخطط لبيع 150 دبابة من هذا النوع للمغرب.

لكن الجيش المغربي لم ينشر صورا فوتوغرافية للدبابات الصينية المشاركة في المناورات، خلافا للصور الفوتوغرافية التي ظهرت فيها الدبابات الروسية والمدرعات الفرنسية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate