الأبرز

صحيفة: إسرائيل تحاول تحليل الرسائل الأردنية من خلال تمرين عسكري أجرته القوات المسلحة

الجيش الأردني
عناصر من الجيش الأردني (صورة أرشيفية)

حاولت إسرائيل، تحليل الرسائل التي أراد الأردن توجيهها لها، من خلال تمرين عسكري أجرته القوات المسلحة الأردنية، الأسبوع الماضي، بحضور العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

وقال المحلل العسكري في صحيفة “هآرتس” عاموس هرئيل، إن الجيش الأردني أجرى تدريبات واسعة النطاق، الأسبوع الماضي، تم خلالها التدريب على سيناريو يحاكي غزو للمملكة من الغرب، تم إحباطه بتدمير جسور على النهر عند الحدود. وتساءل : “من هي الدول الغامضة غير المعروفة التي تهدد الأردن من الغرب؟”، في إشارة إلى إسرائيل.

وقال:” إن التمرين يتوافق مع الخطاب الواضح المناهض لإسرائيل الذي سمع مؤخراً في وسائل الإعلام في الأردن، إن الملك عبد الله غاضب من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، منذ إعلان نيته ضم غور الأردن، عشية الانتخابات الأخيرة للكنيست، في سبتمبر/أيلول من هذا العام”.

ولاحظت صحيفة “يديعوت احرونوت ” الإسرائيلية إن التمرين ،الذي جرى يومي الثلاثاء والأربعاء، حمل اسم (سيوف الكرامة)، وإن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني تابعه. وقالت:” جاء التمرين بعد أسبوعين من إعادة إسرائيل الباقورة والغمر الى الأردن”.

من جهتها، قالت القناة الإسرائيلية (13) إن الجيش الأردني أجرى مناورة لمحاكاة غزو من الغرب، “على خلفية الأزمة مع إسرائيل” وأضافت:” لم يتم ذكر اسم إسرائيل صراحة، لكن يبدو أنه إشارة سياسية من المملكة حول عمق التوتر القائم”.

ووصفت القناة الإسرائيلية التمرين بأنه “ممارسة غير عادية”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
WhatsApp chat