كوريا الشمالية أجرت “تجربة حاسمة” جديدة في قاعدة سوهاي

كوريا الشمالية
صورة غير مؤرخة وغير موضحة صادرة عن وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية (KCNA) في 29 نوفمبر 2019 تُظهر تجربة إطلاق نظام صاروخي متعدد المهام كبير للغاية (AFP)

أعلنت وكالة الأنباء الكورية الشمالية في 14 كانون الأول/ديسمبر الجاري أن بيونغ يانغ أجرت “تجربة حاسمة” جديدة في موقع سوهاي لإطلاق الأقمار الاصطناعية، بينما تواجه المفاوضات مع واشنطن حول البرنامج النووي لهذا البلد مأزقا، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

ونقلت الوكالة عن ناطق باسم “أكاديمية العلوم الدفاعية” قوله إن “تجربة جديدة حاسمة جرت بنجاح” في سوهاي مساء الجمعة. 

وأضاف أن “النجاحات في مجال الأبحاث (…) ستطبق لتحسين الردع النووي الاستراتيجي الموثوق” لكوريا الشمالية.

وتأتي هذه التجربة بعدما أعلنت الولايات المتحدة أنها اختبرت صاروخا بالستيا متوسط المدى في المحيط الهادئ الخميس.

وكان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون وعد خلال قمة العام الماضي مع الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي إن في بيونغ يانغ بإغلاق موقع سوهاي في إطار إجراءات لبناء الثقة بين البلدين.

وحذرت كوريا الشمالية التي تشعر بالاستياء من عدم رفع العقوبات المفروضة عليها على الرغم من عقد زعيمها ثلاث قمم مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، من أنها تعد لمفاجأة في رأس السنة إن لم تقدّم الولايات المتحدة تنازلات في نهاية العام.

وحذّرت الولايات المتحدة الأربعاء كوريا الشمالية من عواقب تنفيذ تهديداتها بإجراء اختبار صاروخي، مبدية في المقابل مرونة إذا ما قررت بيونغ يانغ مواصلة المحادثات.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate