كوريا الشمالية تقول التجارب الدفاعية هدفها “التصدي للتهديدات الأميركية”

صاروخ كوري شمالي
صاروخ مجهول الهوية، قيل إنه صاروخ من نوع هواسونغ شبيه بالذخيرة المستخدمة في إطلاق صاروخي في 14 أيار/مايو عام 2017، خلال عرض عسكري في بيونغ يانغ في كوريا الشمالية (AFP/Getty Images)

 نقلت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية عن مسؤول عسكري كبير قوله في 14 كانون الأول/ديسمبر الجاري إن تجارب التكنولوجيا الدفاعية في الآونة الأخيرة تهدف إلى ردع التهديدات النووية الأميركية، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية أن رئيس هيئة الأركان العامة باك جونج تشون حذر من أن ”القوى المعادية“، بما في ذلك الولايات المتحدة، يجب أن تمتنع عن استفزاز كوريا الشمالية إذا أرادت أن ترى عاماً جديداً سلمياً.

جاء ذلك بعد ساعات من إعلان كوريا الشمالية أنها أجرت تجربة ثانية في منشأة للأقمار الصناعية ومحركات الصواريخ.

وكان زعيم كوريا الشمالية كيم جونع أون حدد مهلة غايتها نهاية العام لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة، محذرا من أنه قد يتخذ ”طريقا جديدا“ غير محدد ما لم يتم تقديم تنازلات.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate