الأمن العراقي يضبط منصة الصواريخ التي استخدمت في استهداف السفارة الأميركية

راجمة الصواريخ "كاتيوشا"
راجمة الصواريخ "كاتيوشا"

أعلنت قيادة عمليات بغداد في 21 كانون الثاني/ يناير الجاري، العثور على المنصة التي أطلقت منها الصواريخ باتجاه السفارة الأميركية.

وقالت القيادة، إنه “بعد تعرض السفارة الأميركية في بغداد لصواريخ كاتيوشا استنفرت قيادة عمليات بغداد جهدها الاستخباري والأمني”.

وأضافت أنه “تم العثور على منصات إطلاق الصواريخ في منطقة الزعفرانية مع منصة جديدة أخرى بكامل صواريخها، وتجري عملية تحر للوصول إلى الجهات التي ارتكبت هذا العمل الإرهابي”.

وكان رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي استنكر استهداف السفارة الأمريكية بالصواريخ أمس، معتبرا ذلك “جريمة تتعرض لها بعثة دبلوماسية على أرض العراق”، ووجه عمليات بغداد بفتح تحقيق فوري وملاحقة مطلقي الصواريخ.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate