الصين تنسخ مدفع “قاتل الدبابات” الياباني

مدافع ذاتية الحركة
مدافع ذاتية الحركة (صورة أرشيفية)

المدفع ذاتي الدفع المضاد للدبابات “WZ-141” هو سلاح صيني غير مشهور. وقد تم إنشاء هذا المدفع ذاتي الدفع، في السبعينيات من القرن الماضي، بالاعتماد على تصميم نظير أجنبي، مثل العديد من نماذج المعدات العسكرية الصينية. في هذه الحالة، كان المدفع الياباني تايب 60 هو الأساس.

وبحسب ما نقلت سبوتنيك في 22 كانون الثاني/ يناير الجاري، في الواقع، كلا الخيارين متشابهان للغاية في المظهر. اليابان طورت سلاحها على أساس المدفع الأميركي “إم-40” وأما الصين أخذت السلاح الياباني كأساس لمدفعها ذخيرة WZ-141-18 طلقة.

ويمكن أن نرى أنه يوجد نسختين من هذه المركبات القتالية استنادا إلى الصور.

نظرًا لأن مدى الإصابة يصل إلى 1350 مترًا فقط، قام المصممون الصنيون أيضًا بتركيب منصات إطلاق للصواريخ الموجهة المضادة للدبابات HJ-73″ Hong Jian” ، والتي هي نسخ من “ماليوتكا” السوفيتية. سمح هذا بزيادة المدى إلى 3000 متر، بحسب صحيفة “روسيسكايا غازيتا”.

نظرًا لاستخدام الدروع الواقية من الرصاص في المركبة، فإن وزنها القتالي 6 أطنان فقط. السرعة القصوى 80 كم / ساعة.

لم يتم إنتاج “WZ-141” بشكل ضخم، على الرغم من وجود الصواريخ الموجهة، لم تتمكن من محاربة الدبابات الحديثة المطورة في السبعينيات والثمانينيات، لذلك كان العمل مقصورا على تصنيع النماذج الأولية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate