روسيا تسقط طائرات بدون طيار أطلقها مسلحون على قاعدة “حميميم”

مقاتلة سو-35
قاذفة روسية من طراز Sukhoi Su-35 تهبط في قاعدة حميميم العسكرية الروسية في محافظة اللاذقية في شمال غرب سوريا في 4 أيار 2016 (AFP)

أسقطت القوات الروسية في سوريا، في 19 كانون الثاني/ يناير الجاري ، طائرات مسيّرة، أطلقها مسلحون باتجاه قاعدة حميميم الجوية، دون وقوع أي خسائر. وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان، في 19 كانون الثاني/ يناير الجاري: “أسقطت أنظمة الدفاع الجوية في القاعدة الجوية الروسية، أهدافا جوية على بعد مسافة أمنة من القاعدة”، حسبما نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية.

وأوضحت الوزارة في البيان أنه “لا توجد أي خسائر مادية أو بشرية أو إصابات. تعمل قاعدة حميميم وفقا لبرنامجها”.

ووفق البيان فإن الأهداف الثلاثة التي تم تدميرها، كانت تحاول شن هجوم من الشمال الشرقي.

وأعلنت روسيا أكثر من مرة عن إحباط محاولات للهجوم على مركز التنسيق الروسي في قاعدة حميميم الجوية بواسطة طائرات مسيرة.

وتتخذ القوات الروسية من “حميميم” قاعدة عسكرية رئيسية لها في سوريا، ومقرا لانطلاق عملياتها على الأراضي السورية وفي أجوائها.

وقد وقعت روسيا اتفاقا مع سوريا، في أغسطس 2015، يمنح الحق للقوات العسكرية الروسية باستخدام قاعدة حميميم في كل وقت دون مقابل، ولأجل غير مسمى.

وكانت موسكو أعلنت بعد مرور سنة على الوجود الروسي في سوريا عزمها توسيع قاعدة حميميم، بغرض تحويلها إلى قاعدة جوية عسكرية مجهزة بشكل متكامل.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate