هل سيتم إرسال قوات أوروبية إلى ليبيا بعد مؤتمر برلين؟

علم الإتحاد الأوروبي
علم الإتحاد الأوروبي

لم يستبعد رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي احتمال نشر قوات أوروبية لدعم السلام في ليبيا، مؤكدا أن هذه المسألة مدرجة على أجندة مؤتمر برلين المزمع الأحد المقبل، بحسب ما نقلت وسائل الإعلام في 16 كانون الثاني/ يناير الجاري.

وقال كونتي للصحفيين عقب مباحثات مع الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون في الجزائر العاصمة اليوم الخميس، إن إرسال قوات أوروبية إلى ليبيا “أحد الخيارات التي سندرسها (في مؤتمر برلين)، لكن يجب علينا أن ننسق مواقفنا ونحاول التوجه نحو حل سياسي”.

وأعرب كونتي عن تأييده لهذا السيناريو بالقول: “بمجرد وضع الخيار العسكري جانبا، ستصبح إمكانية إرسال قوة وساطة وسلام إلى ليبيا خيارا مطروحا. ويمكننا القول إننا منفتحون الآن بالفعل على ذلك”.

وقال: “لا يمكننا قبول قوات عسكرية أخرى في ليبيا… بالنسبة إلى ليبيا، فإنها لحظة للحوار والمواجهة، يجب أن نستند إلى الحوار والدبلوماسية وهو دائما أكثر فعالية من الأسلحة… ليبيا ليست بحاجة إلى أسلحة جديدة ومقاتلين جدد”.

ورحب كونتي بإعلان قائد “الجيش الوطني الليبي” المشير خليفة حفتر حضوره مؤتمر برلين، معتبرا مشاركته “إشارة ممتازة”.

وأضاف أنه “من غير المقبول مناقشة مستقبل الليبيين دون الجهات الليبية الفاعلة”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate